لتعقب أموال بن علي ومبارك والقذافي الأف بي أي ينشئ فريقا خاصا

A La Une

من المنتظر أن يقوم فريق من 10 وكلاء ومحللين أمريكيين انتدبهم مكتب التحقيقات الفيدرالي أف بي أي لتعقب الاموال المنهوبة في دول الربيع العربي

وحسب صحيفة وول ستيرت جورنال الصحيفة الامريكية المتخصصة في مجال المال والأعمال  التي اوردت هذا الخبر يوم أمس فان الاف بي أي انتدب هذه المجموعة ضمن برنامج أطلق عليه اسم  » فريق سوات المالي  » أي فريق انفاذ القانون بهدف استرجاع الاموال المنهوبة في كل من ليبيا ومصر وتونس واليمن

الصحيفة قالت ان البيت الابيض هو صاحب المبادرة  التي اتخذها لمساعدة الديموقراطيات الناشئة .

ومن المتوقع ان يعلن  رسميا المدعي العام الامريكي خلال الساعات القادمة  عن هذه النمبادرة التي وصفها مسؤولون أمريكيون حسب الصحيفة بأنها  » جزء من استراتيجية كاملة تهدف إلى تسريع التحقيق والملاحقة القضائية للقادة المخلوعين، الذين يشتبه فى قيامهم بنهب أموال بلادهم والفرار بمليارات الدولارات للخارج
وتستهدف المبادرة  الحسابات المصرفية والمنازل والسيارات الفاخرة التى اشتراها القادة المخلوعون، ومساعدة السلطات المحلية على رفع الدعاوى الجنائية ضد المسئولين السابقين معا

ونقلت الصحيفة عن ديفيد أونيل رئيس القسم الجنائي في وزارة العدل الأمريكية قوله  » ان من مصلحة الولايات المتحدة أن تقوم بهذا العمل فالدول الفاسدة تعد مرتعا خصبا لأنواع أخرى من الجرائم بما في ذلك الارهاب ويمكنها ان تضر بالمصالح الأمريكية