L'actualité où vous êtes

قيمتها 14 مليار دولار صحيفة ألمانية تكشف عن أضخم صفقة تسلح تعقدها الجزائر مع برلين

Economie/International

قالت صحيفة الوطن الجزائرية اليوم الخميس ان الجزائر  عقد صفقة اسلحة  ضخمة مع الحكومة الالمانية  تقدر قيمتها 14 مليار دولار

وتشمل الصفقة وهي نتاج لمفاوضات طويلة ومعقدة انطلقت سنة 2008  ولم تنته سوى سنة 2011

اقتناء فرقاطات ودبابات وشاحانات عسكرية  وبناء مصانع للانتاج الحربي في الجزائر

ووفقا لصحيفة دير شبيغ الالمانية الصادرة أمس الاربعاء ستقوم   مجموعة « رينتمال » الألمانية لصناعة الأسلحة ستعمل على تصنيع 980 دبابة من طراز « فوكس 2 » بتكلفة قدرها 2.7 مليار أورو لحساب الجزائر، فيما تعمل مجموعة « ثيسين جروب » على تصنيع فرقاطتين، ومجموعة « دايملر » تقوم بتصنيع الشاحنات والمركبات العسكرية للجزائر

وستقوم ألمانيا لأول مرة ببناء مصنع أسلحة كامل لنظام يصفه الغرب بأنه استبدادي، بحسب « دير شبيغل »، إذ تعمل على بناء مصنع مركبات في مدينة عين سمارة الجزائرية الشمالية بطاقة إنتاجية قدرها 120 مركبة سنوياً، وقد تعهدت الجزائر ببيع الأسلحة إلى بلدان أخرى في وقت لاحق

ومن جهته، أكد وزير الاقتصاد الألماني زيغمار غابريل،يوم  الأربعاء، أن ألمانيا لا تعتزم وقف صفقة دبابات فوكس 2 المبرمة مع الجزائر وذلك لعدم وجود مبرر يستوجب سحب الترخيص الذي منح للصفقة، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الألمانية الرسمية عن مصادر حكومية في برلين.

وأوضح نفس المصدر، أنه في حالة سحب الترخيص فإن شركات السلاح المشاركة في الصفقة قد تتكبد خسائر بالمليارات عند مطالبتها بالتعويض، مضيفا أن الأوضاع الأمنية في الجزائر لم تتغير، وأن الجزائر ليس بها حرب أهلية.ويرجع تاريخ الصفقة الجزائرية الألمانية إلى عام 2008 عندما زارت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الجزائر، ثم وافق « مجلس الأمن الاتحادي » عليها في عام 2011 بدعوى أن الجزائر كانت شريكاً للولايات المتحدة في حربها على الإرهاب، إضافة إلى أن الجزائر تقوم بتوريد الغاز الطبيعي إلى أوروبا بانتظام، وفقاً للصحيفة الألمانية

آخر المقالات - Economie

إذهب الى الفوق