L'actualité où vous êtes

في عملية وقائية الفنادق والاقامات على الحدود الجزائرية ممنوعة على الاجانب

A La Une

 قررت السلطات الأمنية الجزائرية بالتنسيق مع الأجهزة الإدارية للولايات الحدودية منع إقامة الأجانب بمختلف جنسياتهم فى الولايات الجنوبية القريبة من الحدود، وذلك بعد اكتشاف شبكتين تتكونان من 190 شخصا تنشطان ضمن تنظيم «داعش» الإرهابى

وأفادت الأنباء بأن وحدات حرس الحدود الجزائرية تمكنت الليلة قبل الماضية  من إحباط عبور 30 مواطنا سوريا نحو مدينة «غدامس» الليبية، حيث كانوا قد تمكنوا من الوصول إلى ولاية « ورڤلة » والإقامة فيها قادمين من مختلف الدول العربية، حيث نزلوا فى مطار هوارى بومدين ومن ثم توجهوا إلى ولايات حدودية بهدف التسلل إلى ليبيا ومنها إلى عدد من الدول الأوروبية للالتحاق بخلايا إرهابية نائمة تنشط تحت غطاء جمعيات إنسانية

وجاء توقيف هذه المجموعة بعد سلسلة من التحقيقات التى قادت إلى اعتقال 160 رعية كانوا بصدد مغادرة الجزائر نحو ليبيا للالتحاق بعدد من العواصم الأوروبية عن طريق البحر، وعثر بحوزتهم على معدات بحرية وأجهزة اتصال متطورة للغاية

وبناء على التحقيقات التى جرت مع المعتقلين تقرر منع إقامة كل الأجانب في الفنادق والمساكن الموجودة فى الولايات الحدودية، وذلك تفاديا لانتشار عناصر من خلايا تنظيم « داعش » الإرهابي فى الجزائر، وتمكنها من إقامة صلات بتنظيمات وجماعات إرهابية تنشط في ليبيا وتونس

آخر المقالات - A La Une

إذهب الى الفوق