L'actualité où vous êtes

محمد فريخة وسياسة الهروب الى الأمام

in A La Une/élections 2014 by

يسعى السيد محمد فريخة  صاحب شركة طيران سيافكس الى الحصول على حصانة عبر ترشحه للانتخابات الرئاسية رغم معرفته مسبقا بصعوبة المهمة

فالسيد فريخة الذي اختارته حركة النهضة ليكون رئيسا لاحدى قائمتاها بولاية صفاقس  للانتخابات التشريعية التي ستجري يوم 26 أكتوبر القادم يعاني من خسائر متتالية تتكبدها  سيفاكس اير لاينز يسعى

لإنقاذ ما يمكن إنقاذه بعد انهيار اسهم المؤسسة في البورصة التونسية الى ما دون الخمسة دنانير واخر طلباته هو إيقاف تداول الأسهم المهددة بالوصول الى القاع خاصة اذا ما أصر المدقق  المالي لدائرة المحاسبات  على الكشف عن حقيقة أوضاع المؤسسة  التي بلغت خسائرها ال22 مليون دينار فيما يحاول فريخة جاهدا الإبقاء عن خسائره في حدود ال13 مليون دينار مع وعود بتحقيق أرباح خلال سنة 2015

وذلك عبر حذف العديد من الالتزامات المالية للمؤسسسة

علما بان خسائر السيد فريخة تعد كارثية امام خسائر الخطوط التونسية  التي تبلغ مليون دينار – التي تشغل اكثر من 30 طائرة في حين  تشغل مؤسسة سيفاكس سوى طائرتين فقط  

ويحاول السيد فريخة الذي دخل سوق البورصة في ظروف غامضة  تحويل خسائره المالية الى الحلبة السياسية  والادعاء بان انهيار اسهم مؤسسة كان نتيجة لدخوله الحلبة السياسية

فالسيد فريخة تمكن بقدرة قادر من الايلاج الى البورصة دون أي احترام للقوانين المتبعة اذ انه دخلها دون ان تمضي سنتان على بعثها إضافة الى الخسائر التي  تكبدتها المؤسسة في تلك السنة وهو عامل إضافي لمنعه من دخول سوق البورصة

اذ يفرض القانون التونسي المنظم لاسواق البورصة ان يكون عمر المؤسسة لا يقل عن سنتين مع تحقيق أرباح خلال تلك الفترة وذلك لحماية المسامهين من أي تلاعب بأسهمهم وخياراتهم

2 Comments

Laisser un commentaire

Your email address will not be published.

Latest from A La Une

Go to Top