L'actualité où vous êtes

شكيزوفرينيا بعض السياسيين في تونس هرولوا لتهنئة اردوغان لفوزه بالرئاسية والتشريعية والبلدية وحذروا من عودة الهيمنة في تونس

A La Une/élections 2014/International/Tunisie

حين فاز حزب العدالة والتنمية في تركيا بزعامة رجب طيب اردوغان في أوت الماضي بالانتخابات الرئاسية انهالت عليه التهاني من عدد كبير من الزعامات السياسية التونسية التي تحذر اليوم التونسيين والتونسيات من مخاطرعودة الهيمنة الى تونس في إشارة  الى حركة نداء تونس التي تصدرت الانتخابات التشريعية  ويستعد رئيس الحركة   لخوض الانتخابات الرئاسية يوم 23 نوفمبر الجاري

المهنؤون التونسيون لرجب طيب اردوغان لم تساورهم الشكوك حول  هيمنة حزب العدالة والتنمية ذو الأصول الاخوانية رغم فوزه بالانتخابات التشريعية والبلدية  إضافة الى الرئاسية  مع صلاحيات واسعة للرئيس الذي لم يتردد في قمع المظاهرات السلمية سقط خلاللها العشرات من الضحايا دون اي احتجاج من رئيسنا الحقوقي جدا 

فالشعب التركي اذكى من الشعب التونسي حسب زعاماتنا وقياداتنا في تونس لقد جانبوا الصواب وهم يتحدثون عن إمكانية عودة الهيمنة في حين ان هؤلاء كانوا يفتخرون بالأمس وعلى رأسهم رئيس المجلس الوطني التأسيسي بانهم وضعوا اسسا صلبة عبر الدستور والتشريعات الأخرى التي سنوها  تمنع عودة الاستبداد الى تونس اللهم انهم تفطنوا لاخطاء اقترفوها بعد فوات الامن مما يسمح لهذا الحزب او ذاك الرئيس ببسط نفوذه على مقدرات البلاد بلا حسيب او رقيب وفي هذه الحالة عليهم ان يخرجوا لنا اليوم ويقدموا اعتذاراتهم ويتوقفوا عن إعطاء الدروس في الحكم الرشيد

آخر المقالات - A La Une

إذهب الى الفوق