في بيان وزع اليوم الجماعات الارهابية تتوعد عائلات رجال الامن والجيش

A La Une

توعدت الجماعات الارهابية ابناء ونساء رجال الامن والجيش بالانتقام منهم ووضعهم تحت الرقابة  للانقضاض عليهم وذلك  بهدف الانتقام من عملية  وادي الليل 

وجاء في بيان نشر اليوم  الجمعة على موقع افريقية للاعلام  التابع للجمعات الاسلامية المتطرفة   متوجها لقوات الامن والجيش انه باستهداف النساء في عملية وادي الليل التي سقطت فيها خمس نساء متطرفات قتيلات » فقد أدخلتم اليوم عوائلكم في دائرة الاستهداف ردا على استهدافكم  » 

البيان يؤكد ان الجماعات  المتطرفة مازالت تستقطب المزيد من المتطوعين  » فكل يوم ينظم  للجبال ابطال جدد يعرفونهم من المطاردين ولا تعرفونهم من الذئاب المنفردة  وكل يوم تنزل الافواج وتتوزع  بينكم لترصدكم ولتراقبكم  وتعد أنفاسكم انتم وعوائلكم « 

ويعتبر هذا التهديد تصعيدا جديدا من قبل الجماعات الارهابية التي اقتصرت عملياتها الى حد الان على استهداف رجال الامن والجيش

وفي تعليق على هذا البيان قال محمد علي العروي الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية اعتقد ان ما يصرحون بها اليوم هو عبارة عن رقصة الديك المذبوح