الجولة الثانية للانتخابات الرئاسية هل تغامر حركة النهضة وتساند المرزوقي

in A La Une/élections 2014/Tunisie by

رغم جميع الادلة الموثقة والتي تؤكد الدعم القوي لانصار حركة النهضة للرئيس المتخلي محمد المنصف المرزوقي  في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية

الا ان  هناك شكوكا كبيرة حول  اعلان قيادة الحركة عن دعمها  علنا للمرزوقي  في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية

لقد ألمح  القيادي بالحركة علي العريض الى امكانية ان تغير الحركة موقفها  السابق وهو عدم تاييد اي مرشح وهو ما كرره وراءه زعيم الحركة راشد الغنوشي

ولكن هل تغامر الحركة بدعم المرزوقي وهي تتطلع الى اقامة حكومة وحدة وطنية قد تشارك فيها في ضل اسبقية حركة نداء تونس في الانتخابات التشريعية التي تمنحها سلطة تشكيل هذه الحكومة وستكون الخسارة عميقة اذا ما انهزم المرزوقي امام منافسه الباجي قايد السبسي وهكذا ستسجل للحركة خسارتان في ظرف ستة اسابيع فقط  مما سيدفع بالباجي قايد السبسي في كلا الحالتين الفوز او الهزيمة امام المرزوقي الى الدفع بصقور الحركة الى الواجهة وتشكيل حكومة  معادية لحركة النهضة

لقد قامت هذه الاخيرة وبكل الوسائل الممكنة  عبر دعوة انصارها للخروج الى صناديق الاقتراع لمؤازرة المرزوقي لاضعاف الباجي قايد السبسي بعد ان تاكدت والى حدود الساعة الرابعة من بعد ظهر يوم الاحد بان الرئيس المتخلي سيمني منافسه بهزيمة قوية وبفارق كبير والهدف من اضعاف السبسي يمكنها من التفاوض معه لتشكيل الحكومة المؤقتة من موقع مريح ولكن لدى قيادات  نداء تونس شكوكا حول ما اذا كانت الالتزامات التي ستقدمها قيادات حركة النهضة لنداء تونس ستحترمها القواعد العريضة لحركة النهضة علما بان ال14 الف ملاحظ المسجلين على قوائم حركة النهضة في الانتخابات التشريعية تقدموا باسم المرزوقي في الدورة الاولى للرئاسية 

Laisser un commentaire

Your email address will not be published.