استهدفت الأوساط الاسلامية مداهمات أمنية في باريس وبرلين

A La Une

اعتقلت الشرطة الفرنسية ليل الخميس الجمعة، نحو عشرة أشخاص في المنطقة الباريسية، في سياق التحقيق حول اعتداءات باريس وتزامنا مع ذلك، قامت الشرطة الألمانية بمداهمات وعملية اعتقال في « الأوساط الإسلامية » في برلين.أفاد مصدر قضائي فرنسي عن اعتقال 13 شخصا ليل الخميس الجمعة في المنطقة الباريسية، في سياق التحقيق حول اعتداءات الأسبوع الماضي في باريس

وأضاف المصدر أن الموقوفين وهم تسعة رجال وثلاث نساء سيتم استجوابهم حول أي « دعم لوجستي محتمل » قد يكونوا قدموه لمنفذي الاعتداءات خصوصا لجهة الأسلحة والسيارات

 ولا تزال مداهمات مستمرة في منطقة مونروج على مشارف باريس حيث قتل أميدي كوليبالي شرطية الأسبوع الماضي، وفي غرينييه حيث نشأ وفلوري-ميروجي جنوب العاصمة الفرنسية وفي إيبيني-سور-سين في الشمال

وأفاد مصدر في الشرطة أن المحققين تابعوا عدة أشخاص في الأيام الماضية تم تحديد هويتهم بفضل التحقيق الذي شمل أشخاصا في محيط الشقيقين كواشي منفذي الاعتداء على صحيفة « شارلي ايبدو » الذي أسفر عن 12 قتيلا، وكوليبالي الذي قتل شرطية وأربعة يهود داخل أحد المتاجر

وتزامنا مع الاعتقالات في المنطقة الباريسية، حصلت مداهمات وعملية اعتقال في « الأوساط الإسلامية » في برلين، كما أعلنت الشرطة الألمانية. وقام أكثر من مئتي عنصر من الشرطة الألمانية في وقت مبكر الجمعة بعمليات مداهمة لمواقع في برلين وضواحيها يشتبه بأنها خلايا إسلامية، ما أسفر عن توقيف زعيم مجموعة كانت تخطط لشن هجوم في سوريا، حسبما أفادت الشرطة

اعلنت الشرطة في بيان أن الموقوف رجل من أصل تركي عمره 41 عاما ويشتبه بأنه « يتزعم مجموعة إسلامية متطرفة تضم أتراكا وروس من الشيشان

وداغستان »، مؤكدة أنه « ليس هناك مؤشر بأن المجموعة كانت تخطط لاعتداءات في ألمانيا »

وكالة أفب