الطيب العقيلي يدعو الى فتح تحقيق فوري مع وزير الداخلية

A La Une

في  رسالة مفتوحة تقدم بها الى النيابة العمومية  طالب الناشط الحقوقي الطيب العقيلي بفتح تحقيق فوري مع وزير الداخلية لطفي بن جدو

 العضو السابق في لجنة الكشف عن حقيقة اغتيال الشهيدين محمد البراهمي وشكري بلعيد  قال انه بعد التصريح الخطير الذي ادلى به وزير الداخلية يوم الخميس 15 جانفي 2015  و الذي كشف فيه عن وجود مكتب أمني في سوريا مما يؤدي الى تعرض الامنيين الى الخطر وردة فعل من قبل الإرهابيين فإنني أنا الطيب بن المنوبي العقيلي احمل وزير الداخلية الحالي لطفي بن جدو المسؤولية الكاملة عن أمن و سلامة الامنيين المتواجدين بسوريا واطلب بفتح تحقيق فوري مع الوزير لمعرفة الخلفيات الحقيقية جراء هذا التصرف خاصة و انه قام بنفس الخطأ في تصريح سابق و كشف الخطة الأمنية بليبيا وإني احمل النيابة العمومية مسؤولية عدم مباشرة تحقيق مع هذا الوزير الفاشل بكل المقاييس . على حد قوله