نهاية الأسبوع الاعلان عن الحركة السنوية للولاة

A La Une/Tunisie

علم موقع تونيزي تيليغراف من مصادر حكومية انه بات من غير المستبعد ان يتم نهاية هذا الاسبوع الاعلان عن الحركة السنوية للولاة  خاصة وان عملية الفرز تجري على قدم وساق بمقر الحكومة لاختيار بين عدد من المترشحين تقدمت بهم الاحزاب الاربعة الحاكمة اضافة الى ترشحات فردية وينتظر ان تضم القائمة الجديدة اسماء من غير المحسوبين على الاحزاب

وكانت   الاحزاب الاربعة الحاكمة وهي حركة نداء تونس والنهضة وافاق والوطني الحر قدمت الى رئيس الحكومة قائمة لمرشحيها لتولي منصب وال مع سيرة ذاتية لكل مترشح

وقد علمنا ان حركة نداء تونس قدمت سبعة مرشحين فيما اكتفت حركة النهضة بمرشحين اثنين مع المطالبة على الابقاء على الولاة الحاليين المحسوبين عليها حزب افاق تونس قدم بدوره قائمة بسبعة أسماء اما الوطني الحر فقد قدم قائمة ب7  اسماء وقائمة اخرى ب أسماء 6 تشمل مرشحيهم لمناصب ديبلوماسية بالاضافة الى قائمة ب30 اسما مرشحين للمعتمديات وقد اكد محسن القيادي في الوطني الحر خلال لقائه برئيس الحكومة الحبيب الصيد ان الحزب ليس متمسكا بالعدد الذي قدمه لكنه متمسك بضرورة ان يتم الخيار على اساس الكفاءة

وكان ظافر ناجي  المستشار الإعلامي لرئيس الحكومة  قال اليوم في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء   أن حركة الولاة ستكون هامة ومن المرجح أن يتم الإعلان عنها وسط هذا الأسبوع

وأضاف أن التغييرات علي مستوى سلك الولاة تندرج في إطار تقييم أداء الإطارات  العليا الجهوية والوطنية بعد بضعة أشهر من تسلم الحكومة لمهامها

وبخصوص أسباب إعفاء عدد من الولاة أكد ناجي أن قرار الإعفاء  جاء بعد مرحلة من التقييم والزيارات الميدانية لرئيس الحكومة والوزراء إلى الجهات إضافة إلى النظر في مدى تقدم المشاريع التنموية والقدرة على حل مشاغل الجهات.وبخصوص الأسماء المرشحة لتولي هذا المنصب تحفظ المستشار الإعلامي عن إعطاء مزيد من التفاصيل مبينا أن رئيس الحكومة التقي ممثلي الأحزاب المكونة للائتلاف الحاكم وقبل منهم مقترحاتهم دون أن يتم الاتفاق على أسماء بعينها