L'actualité où vous êtes

منظمة

شوقي الطبيب ثلاثة وزراء تحوم حولهم شبوهات فساد

A La Une/Tunisie

كشف  شوقي الطبيب رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد ان الهيئة احالت 120 ملف فساد الى القضاء تضم ثلاثة وزراء وعدد من المدراء العامين بمؤسسات عمومية

ولم يوضح الطبيب ان كان هؤلاء المسؤولين مازالوا يواصلون انشطتهم ام لا

و أشار الطبيب, خلال يوم دراسي انتظم يوم الخميس في العاصمة, إلى أنه لا يمكن بأية حال من الأحوال كشف الأسماء التي تعلقت بها شبهات فساد و لا التشهير بها.

و أوضح أن قانون الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد يمنع كشف أسماء الأشخاص الذين تعلقت بهم شبهات فساد و التشهير بهم مهما كانت درجة الفساد المتعلقة بهم.

و لفت شوقي الطبيب إلى وجود بوادر لإرادة سياسية لمكافحة الفساد في تونس, على الأقل على المستوى الحكومي والنخب الحاكمة.

كما كشف الطبيب أن متنفذين في أجهزة الدولة, من بينهم وزراء, عطلوا إحالة قضايا فساد على  القضاء.

وفي نوفمبر الماضي كشف الطبيب عن وجود مستشار في الحكومة الحالية تعلقت به شبهة فساد ولا يزال يمارس نشاطه ويحضر المجالس الوزارية على الرغم من إشعار رئيس الحكومة خلال جلسة استماع له  في لجنة الإصلاح الإداري ومكافحة الفساد بالبرلمان
و اضاف الطبيب إن الهيئة أشعرت رئيس الحكومة السابق الحبيب الصيد ورئيس الحكومة الحالي يوسف الشاهد بوجود ملفات فساد تهم مسؤولين « كبارا »، حسب تعبيره، وأعلمتهما بشبهات الفساد المتعلقة بهم إلا أنهما لم يتخذا أي إجراء حيال الموضوع ولم يتصلا بالهيئة لطلب توضيحات واستفسارات عن هذا الأمر.
وأبرز أن الهيئة أحالت على الحكومة السابقة والحالية حوالي 130 ملفا تتعلق بشبهات فساد من بينها 50 ملف تقريبا تهم مسؤولين « من الوزن الثقيل .. ولم نر إلى حد الآن أي تحرك حسب تعبيره تعبيره.

آخر المقالات - A La Une

إذهب الى الفوق