L'actualité où vous êtes

مهدي جمعة تونس قادرة على الخروج من الأزمة برؤية مستقبلية تشاركية

A La Une/Tunisie
في إطار جولة يقوم بها منذ أشهر في مختلف ولايات الجمهورية حل مهدي جمعة رئيس الحكومة الأسبق اليوم في ولاية المنستير حيث استهل زيارته الجهوية بتلاوة الفاتحة على روح الزعيمين الحبيب بورقيبة و الهادي نويرة .ثم اشرف على اجتماع حضره اكثر من 300 شخصية ممثلة عن مكونات المجتمع المدني و السياسي و النخب الفكرية و الثقافية وعدد من مواطني الجهة واكد جمعة بالمناسبة ان تونس قادرة على الخروج من الازمة الراهنة اذا انخرطت في رؤية مستقبلية تأخذ بعين الاعتبار كل الإمكانات و القدرات الداخلية و تعلي مفهوم الدولة و العقلية التشاركية في خدمة تونس .
واستعرض جمعة رؤيته وتصوره لتونس المستقبل معتبرا ان منهجية اثراء هذه الرؤية تقوم على الانصات لكل الأطراف والجهات والقطاعات واخذ مقترحاتها في أمهات القضايا التي تهم واقع البلاد ومستقبلها.
هذا وقدم جمعة الخطوط العريضة لمشروعه السياسي الوطني الذي يستعد لإطلاقه ويقوم أساسا على طرح بديل حقيقي يجيب على الأسئلة الحارقة للتونسيين ويسهم في تطوير واقعهم المعيشي وفي تعزيز مكانة تونس واشعاعها الإقليمي والدولي.
كما استمع وأجاب على أسئلة الحضور في نقاش عميق وصريح اتى على اهم مشاغل الجهة والبلاد وتقرر بالمناسبة تركيز خلية عمل تحضيرية جهوية لهذا مشروع الوطني. 
و سيواصل مهدي جمعة سلسلة زياراته الجهوية التي اخذته الى 20 ولاية كانت أولها تطاوين منذ أربعة اشهر. و زار الاحد الفارط ولاية سوسة و اشرف على اجتماع كبير حضره عدد هام من ممثلي الجهة و الشخصيات الوطنية من بينهم عبد الكريم الزبيدي وزير الدفاع الأسبق .

آخر المقالات - A La Une

إذهب الى الفوق