وزيرة السياحة تتحول الى الجزائر

A La Une/Tunisie

أكدت وزيرة السياحة والصناعات التقليدية سلمى اللومي الرقيق اليوم الخميس بالجزائر العاصمة ان « العلاقات الجزائرية التونسية متميزةداعية الى ضرورة تطويرها و تفعيلها  » .
واوضحت السيدة سلمى اللومي في تصريحلها عقب استقبالها من طرف وزير التهيئة العمرانية والسياحة والصناعات التقليديةعبد الوهاب نوري ان العلاقات الجزائرية التونسية متميزة داعية الى ضرورة تطويرها اكثر و تفعيلها مستقبلا « .
واضافت الوزيرةانه تم انجاز كل البرامج المخطط لها بين وزارتي السياحة للبلدين مشيرة الى ان موضوع الشراكة في شقه السياحي ليس بالجديد بين الجزائر وتونس ويبقى العمل على عقد اتفاقيات جديدة « .
وبدورة اشار السيد عبد الوهاب نوري ان هذا اللقاء » سمح بالتطرق الى العلاقات بين البلدين وخاصة في شقه السياحي منوها بان اجتماع اللجنة العليا الجزائرية التونسية بتاريخ2015افضى الى عدة قرارات و »عملنا -كما قال- منذ ذلك التاريخ على تنفيذها على ارض الواقع وتوشك هذه القرارات على الانتهاء من تنفيذها ميدانيا » .
واضاف بانه هناك علاقات « طيبة وتكاملية » تجمع البلدين منوها بضرورة تطويرها اكثروالاستفادة من الخبرة التونسية في ميدان السياحة .
الجدير بالذكر ان زيارةوزيرة السياحة والصناعات التقليدية التونسيةتأتي في اطار فعاليات الطبعة ال 18 للصالون الدولي للسياحة والاسفار الذي سيفتتح مساء اليوم الخميس ويستمر الى غاية 22 من شهر ماي الجاري