نائبة الوزير الأول بالكيباك تدعو الى تطوير التعاون الاقتصادي مع تونس

in A La Une/Tunisie by

 

نظم الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بالتعاون مع الغرفة الوطنية للنساء صاحبات المؤسسات وسفارة كندا بتونس لقاء اقتصاديا يوم الاربعاء 5 جويلية 2017 بمقر الاتحاد بالعاصمة

واشرفت على اللقاء السيدة وداد بوشماوي رئيسة الاتحاد و السيدة  ليز تيريو نائبة الوزير الأول لكيباك ووزيرة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الكندية و كارول ماكوين سفيرة كندا بتونس وروضة بن صابر رئيسة الغرفة الوطنية للنساء صاحبات المؤسسات والعديد من صاحبات وأصحاب المؤسسات من البلدين.

وتحدثت السيدة بوشماوي في بداية اللقاء عن الاتحاد ودوره في النهوض بالاقتصاد الوطني ومساهمته في الانتقال الديمقراطي في تونس خاصة عبر تجربة الحوار الوطني ضمن الرباعي الراعي  للحوار والتي توجت بنيل جائزة نوبل للسلام لسنة 2015.

وشددت على قدرة المرأة على الاستثمار وخلق الثروة ومواطن الشغل والمساهمة في الدورة الاقتصادية بشكل فعال وواضح داعية الى تكثيف الزيارات وتبادل الخبرات بين المرأة التونسية والكندية في مجال بعث المشاريع وإنشاء المؤسسات.

كما اشارت رئيسة الاتحاد الى اهمية العناية بالمرأة في كل المجالات وخاصة المرأة العاملة لمساعدتها وإيجاد اطار لحمايتها وضمان حقوقها.

و من جهتها عبرت نائبة الوزير الاول للكيباك عن اهمية التبادل الاقتصادي بين تونس وكندا مشددة على اهمية  تطوير المبادلات من حيث الكمية والنوعية.

وأكدت ان المرأة  الكندية  تضع كل خبرتها الاقتصادية وفي بعث المشاريع من اجل مساندة المرأة التونسية و المستثمرين التونسيين بصفة عامة مشيرة الى ان مساندة المرأة على بعث المشاريع هو مساندة للاقتصاد والمؤسسات الاقتصادية وبالتالي اعداد مستقبل افضل للأجيال والبلاد.

وتم خلال اللقاء عرض التجارب النسائية الرائدة في مجال المال والأعمال بتونس و بكيباك  وتم  الاتفاق على مزيد التعاون بين الطرفين لتبادل التدريب و التكوين في مجال الاستثمار.