L'actualité où vous êtes

الحرم النبوي

وزير الخارجية المصري الرد القطري سلبي

A La Une/International

قال وزير الخارجية المصري اليوم ان الرد القطري سلبي ويفتقر إلى أي مضمون ولا يضع أي أساس لتراجع قطر

وفي الأثناء دعا وزير الخارجية القطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، اليوم الأربعاء، إلى «الحوار» لحل الأزمة الدبلوماسية الخليجية، واصفًا الدول التي قاطعت قطر بأنها تحاول تقويض سيادة بلاده.

وجاءت تصريحات آل ثاني في كلمة أمام معهد تشاتام هاوس في لندن فيما تجتمع الدول المقاطعة لقطر وعلى رأسها السعودية في القاهرة لمناقشة الخطوات التالية في هذه الأزمة، بحسب «فرانس برس».  وقال الوزير «مع اقتراب انتهاء مهلة 48 ساعة، تواصل قطر الدعوة إلى الحوار رغم انتهاك القانون الدولي، ورغم الحصار الذي يعتبر عدوانًا واضحًا وإهانة لجميع المعاهدات الدولية»، وأكد «نحن نرحب بأية جهود جدية لحل خلافاتنا مع جيراننا»، إلا أنه قال إن الدول التي تفرض حصارًا على قطر عليها أن تتحرك أولاً باتجاه الحوار.

وأضاف أن على الدول المقاطعة «أن لا تتوقع مني أن أقوم بالخطوة الأولى، يجب أن أتوقع منهم الخطوة الأولى للحوار»، دون الكشف عن تفاصيل الرد الذي قدمته قطر على مطالب تلك الدول، واتهم السعودية والإمارات بقيادة حملة ضد قطر وقال إنها «طالبتنا بالتخلي عن سيادتنا كثمن لإنهاء الحصار»، ووصف تلك الدول بأنها «معتدية».

آخر المقالات - A La Une

إذهب الى الفوق