دونالد ترامب في لقاء مع ستيف بانون

كبير مستشاري البيت الأبيض السابق هذا الأسبوع الحسم في ملف جماعة الاخوان المسلمين

A La Une/International

أكدّ « ستيف بانون » كبير مستشارى البيت الأبيض سابقاً،أول أمس أنّ فوز « روى مور » بمقعد ولاية ألاباما فى مجلس الشيوخ، سيقود تغييرات متشددة داخل البيت الأبيض، قد تضمن نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب للقدس الشرقية من الأسبوع المقبل.- هذا الأسبوع –  التحرير

وأوضح « بانون » خلال لقائه بناشطين محافظين، أنه يتوقع مزيد من القرارات السياسية المحافظة، مقل إمكانية نقل السفارة الأمريكية إلى القدس الشرقية من الأسبوع المقبل، وتصنيف « الإخوان المسلمين » جماعة إرهابية، وفقاً لصحيفة « يو إس إيه توداى ».

ولم يردّ البيت الأبيض على استفسار الصحيفة حول تعليقات بانون، لتحديد إمكانية إصدار تلك القرارات قريباً.

وكانت

الت صحيفة « نيويورك تايمز » الأمريكية إن قرار الرئيس الأمريكي  دونالد ترامب الذي يحظر دخول مواطني 7 دول ذات أغلبية مسلمة للولايات المتحدة الأمريكية يمكن اعتباره أول انتصار لمدرسته السياسية التي تعتبر أن الإسلام المتشدد هو الخطر الأكبر، مضيفة أن الخطوة الثانية ستكون تصنيف الاخوان المسلمين جماعة إرهابية.

 

ولفتت الصحيفة في تقرير لها، يوم 2 فيفري 2017  إلى أن قرار تصنيف « الإخوان » جماعة إرهابية يتم إعداده حالياً في البيت الأبيض، وفقًا لمسؤولين في إدارة ترامب، مشيرة إلى أنه إضافة إلى التشديدات الخاصة بقرار حظر مواطني الدول ذات الأغلبية المسلمة فإن رؤية إدارة ترامب القاتمة للإسلام ترى أنه يجب إبعاد الأشخاص الذين تصنفهم بأصحاب توجهات عدائية ضد الولايات المتحدة ويريدون أن يجعلوا فكرهم الديني فوق القانون الأمريكي، بعيدًا عنها في إشارة إلى المتشددين الإسلاميين.