L'actualité où vous êtes

KFC

بعد كيابي للملابس الجاهزة مجموعة بوشماوي تستقدم سلسلة المطاعم الجاهزة KFC

A La Une/Tunisie

في الوقت الذي تستعد فيه مجموعة بوشماوي لفتح ثلاثة محلات لبيع الاكلات السريعة التابعة للماركة العالمية KFC  أصدر الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة اليوم بيانا شديد اللهجة حول قانون المالية الذي اعتبر ان ماجء فيه  » لم  يأخذ بتاتا بعين الاعتبار  المقترحات والتوصيات  التي تتضمن رؤية  الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية في فيما يتعلق بالاستثمار والتشغيل وتحسين مناخ الاعمال وضبط خطة للإنقاذ الاقتصادي.  »

البيان نبه  أيضا الى  ان ما جاء في مشروع قانون المالية 2018  يمس من ديمومة المؤسسة الاقتصادية ويهدد استقرارها ووجودها.

ولكن يتساءل العديد من العارفين بخبايا الامور عن علاقة هذا البيان  الصارم ومؤسسات مجموعة بوشماوي خاصة وان استثماراتها لم تقدم اي اضافة للنسيج الاقتصادي في تونس وخاصة الصناعي منه فمجموعة بوشماوي تمكنت من وضع يدها على مؤسسة كيا التي تمت مصادرتها وكذلك استقدمت هذه المجموعة مجموعة كابي للملابس الجاهزة في وقت يئن فيه قطاع النسيج في تونس .

وكان السيد بلحسن غراب رئيس الجامعة الوطنية للنسيج  أكد في وقت سابق أن الجامعة قد أطلقت صيحة فزع منذ سنتين من خلال تحذير الحكومة من عواقب التوريد العشوائي، وأشار إلى أن 80 بالمائة من المصانع التونسية التي تبيع منتجاتها في الداخل مهددة بالغلق وتسريح الآلاف من العمال.
واعتبر أن ما صنع في تونس مهدد بالاندثار والقطاع دخل في أكثر من « الحائط »، بسبب عدم اتخاذ الإجراءات التي تحمي الصناعة التونسية. وقال : « لا بد من ترشيد التوريد. »
وأكد أن شبح الإغلاق ما زال يخيم على بقية المؤسسات بسبب الوضعية التي تشهدها السوق لا سيما مع تراجع قيمة الدينار وارتفاع قيمة الأقمشة الموردة والمواد الأولية.
من جهته كان محسن بن ساسي رئيس الغرفة الوطنية للملابس الجاهزة قد حذر من تداعيات الانتصاب الفوضوي والتوريد العشوائي على تجارة وصناعة النسيج في تونس.
وقد تراجعت مساهمة قطاع النسيج في الناتج الوطني الداخلي الخام من 4.9 بالمائة إلى 2.8 بالمائة، حسب خبراء في الاقتصاد.
وكان حرفيو الجلود والأحذية بدورهم قد عبروا عن احتجاجهم على التوريد العشوائي ومشاكل القطاع، وطالبوا بإعفاء المواد الاولية المستوردة في قطاعي النسيج والجلود والاحذية من الاداء الجمركي الذى ارتفع الى 20 بالمائة بمقتضى قانون المالية الجديد الذي قلص في المقابل الواجب الجبائي على المنتوجات الجاهزة المستوردة التي صارت تستفيد من نفس النسبة بعد أن كانت تتراوح نسبة الاداء فيها بين 50 و100 بالمائة.

 

آخر المقالات - A La Une

poutine

سوريا اللعبة انتهت

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أنَّه اتفق مع الرئيسين التركي والإيراني في
إذهب الى الفوق