فيديو – اعترافات صادمة حول مذبحة الأقباط في سرت

A La Une/International

كشفت إدارة مكافحة الجريمة بمدينة مصراتة فيديو تضمن اعترافات لأحد عناصر تنظيم «داعش» ويُدعى هشام إبراهيم عثمان مسمح، يسرد خلاله تفاصيل ذبح 20 قبطيًا وأحد الأفارقة بمدينة سرت فيفيفري 2015.

كما كشف «مكان دفن الأقباط المصريين والأشخاص الذين كلفوا بدفنهم»، مؤكدًا أن «معدات التصوير والملابس التي صورت بها المذبحة وصلت إلى ليبيا من تركيا عبر مطار معيتيقة، عن طريق شخص اسمه أحمد الهمالي يكنى بأبي عبدالله».

واعترف هشام إبراهيم مسمح المُلقب بـ«الديناصور» والمقيم بمدينة درنة أنه «عضو في تنظيم داعش، وحضر ذبح 20 قبطيًا وأفريقي واحد في سرت»، كاشفًا أسماء الأشخاص المتورطين في المذبحة وجنسياتهم، بالإضافة إلى «الطريقة التي صورت بها مشاهد الذبح، والتدريبات التي جرت بهذا الخصوص والمواقف المأساوية التي شاهدها أثناء تنفيذ المذبحة».

فيديو اعتراف

فيديو لإعترافات أحد أفراد تنظيم الدولة ( داعش ) والذي تم القبض عليه من قبل أبطال البنيان المرصوص وبعد التحقيق مع المدعو ( هشام العوكلي – الديناصور ) من قبل مكتب التحقيق والتحري بمكافحة الجريمة المنظمة فرع الوسطى وقد إعترف بأنهم قد ذبح ودفن 20 قبطي من الجنسية المصرية و 1 من الجنسية الأفريقية ، وبعد إشارت رئيس قسم التحقيقات بمكتب النائب العام ، تم الذهاب وإستخراج الجثث من جنوب مدينة سرت .

Publié par ‎إدارة مكافحة الجريمة مصراتة‎ sur mardi 5 décembre 2017