برلسكوني « إسقاط » القذافي كان ضرب من الجنون

A La Une/International

انتقد رئيس الوزراء الايطالي الاسبق، سيلفيو برلسكوني، تدخل بلاده العسكري في ليبيا معتبرا انه كان ضرب من الجنون.

وبين زعيم تحالف يمين الوسط الايطالي في تصريحات لقناة (سكاي نيوز24) الإخبارية الإيطالية أنه « كافح حتى آخر لحظة » ضد قرار بلاده الموافقة على التدخل الدولي العسكري، الذي ساهم في إسقاط النظام السابق عام 2011.

وأضاف « لقد كافحت إلى الآخر لأنني كنت اعتبر ضربا من الجنون إزاحة القذافي من سدة السلطة » موضحا ان « رئيس الدولة، حينئذ (جورجيو نابوليتانو)، طالب بتصويت لجنة برلمانية لمنح قواعدنا العسكرية لطائرات التحالف الدولي المتوجهة إلى ليبيا ».

وكان برلسكوني وصف في تصريحات سابقة قضية الهجرة بـ »القنبلة الاجتماعية » القابلة للانفجار، وتعهد، حال فوز ائتلافه بالانتخابات، بطرد 600 ألف مهاجر « ليس لديهم الحق في البقاء بالبلاد ».

من جانبه قال الأمين العام للحزب الديمقراطي ماتيو رينزي في مقابلة صحفية لاحقة  « برلسكوني يقول إن المهاجرين في إيطاليا هم قنبلة اجتماعية؟ المهاجرون وصلوا إلى ايطاليا لأن هناك من شن الحرب على ليبيا، وكان برلسكوني حينها رئيسا للوزراء ».