السنيمائي الطيب الوحيشي في ذمة الله

A La Une/Culture

توفي اليوم المخرج السينمائي التونسي الطيب الوحيشي عن سن ناهز 70 سنة، وهو صاحب أعمال سينمائية عديدة من أشهرها « ظل الأرض » و « ليلى عقلي »و  »عرس القمر » و »رقصة الرّيح » و آخرها فلم  »همس الماء ». 
والمخرج التونسي الراحل من مواليد 1948، وهو خريج معهد السينما في باريس، وقد اختار الطيب الوحيشي الانتصار على آلامه بالسينما، بعد أن أقعده حادث مرور أليم منذ سنوات عن الحركة..
لكن هذا الحادث لم يحرمه من مواصلة مشواره والوقوف خلف الكاميرا لتوجيه السينمائيين ونصحهم وتكوينهم. عرفه الجمهور التونسي والعربي من خلال عدة أعمال سينمائية متميزة، اذ قام بإخراج أفلام قصيرة وثائقية من بينها الطريق المتقاطع 1970 والتماثيل 1971 وتبعها فيلمه « قريتي قرية بين القرى » الحائز على التانيت الذهبي في مسابقة الأفلام القصيرة لدورة أيام قرطاج السينمائية 1972. وفيلمه « ظل الأرض » 1982 عمل اختير وتوج في أسبوع النقاد بمهرجان « كان » الدولي ويعد هذا الفيلم من الأفلام العربية القليلة المنجزة انطلاقا من الدراسات الاجتماعية الأنتربولوجية.