الغنوشي

راشد الغنوشي السلفيون كانوا يخزنون الأسلحة في المساجد

A La Une/Tunisie

نفى رئيس حركة « النهضة »  الشيخ راشد الغنوشي، أن يكون قد كلفه أحد بالوساطة بين الجزائر و المغرب، و اغتنم الغنوشي فرصة الحوار المطول الذي أجراه معه مراسل « الخبر » في تونس عثمان لحياني  ينشر يوم غد ليذكر بأنهم « في 2011 و2012 حاولنا أن نقنع بعض السلفيين بخطأ تصوراتهم وبخطر طرقهم في خدمة ما يظنون أنها خدمة الإسلام، وبخطأ التفكير  الإقصائي والتكفيري والذي يؤدي إلى العنف وحاولنا صرفهم من هذا الطريق وأن نعدل من أفكارهم، وتبين بعد ذلك أن بعض من يقومون بعمل اجتماعي وفي المساجد، هم في نفس الوقت يخزنون الأسلحة ».