فراس قفراش مستشار لحسابه الخاص

A La Une/Tunisie

في تعليق له على ما دونه اليوم فراش قفراش المستشار الاعلامي لرئيس الجمهورية قال حافظ قائد السبسي المدير التنفيذي لحركة نداء تونس ونجل الرئيس الباجي قائد السبسي  » ما كتبه فراس قفراش يمثل موقفه الشخصي و ميولاته معلومة مستغلا صفته كمستشار لدى رئيس الجمهورية لبث الشكوك لدى الرأي العام السياسي و قد تأكدنا بما لا يدع مجالا للشك انه لا علم للرئيس بفحوى التدوينة المذكورة

وكان المستشار المكلف بالاعلام برئاسة الجمهورية فراس قفراش تدوينة بصفحته الرسمية بالفايسبوك تحت اسم  »فاصل سياسي » قال فيها إنّ الباجي قايد السبسي هو الضمانة الأساسيّة لحالة الاستقرار السياسي في البلاد منذ 2011، معتبرا أنّ  دعوات البعض ونصائحهم له بتفعيل الفصل 99 من الدستور وما اعتبرها محاولات استدراجه والزج به في معارك حزبيّة رديئة، لن تُجدي نفعًا..قائلا »  واللَّي شاهي شهوة يعملها في عشاه.. « .

من جهته قال القيادي في حركة نداء تونس خالد شوكات متوجها لقفراش عبر أمواج اذاعة راديو ماد «  » انت لا تمثل رئيس  الجمهورية … وكانك شاهي شهوة أعملها في عشاك ».

وهذه ليست المرة التي يثير فيه قفراش جدلا  حول مواقف رئاسة الجمهورية فقد سبق له ليلة محاولة الانقلاب في تركيا ان اعلن عن نهاية الرئيس التركي رجب طيب اردوغان قبل ان يقوم بفسخ تعليقه بعد فشل محاولة الانقلاب

ويذكر أنّ الفصل 99 من الدستور ينص على أنّ  »لرئيس الجمهورية أنّ يطلب من مجلس نواب الشعب التصويت على الثقة في مواصلة الحكومة لنشاطها، مرتين على الأكثر خلال كامل المدة الرئاسية، ويتم التصويت بالأغلبية المطلقة لأعضاء مجلس نواب الشعب، فإن لم يجدد المجلس الثقة في الحكومة اعتبرت مستقيلة، وعندئذ يكلف رئيس الجمهورية الشخصية الأقدر لتكوين حكومة في أجل أقصاه ثلاثون يوما طبقا للفقرات الأولى والخامسة والسادسة من الفصل 89.

عند تجاوز الأجل المحدد دون تكوين الحكومة، أو في حالة عدم الحصول على ثقة مجلس نواب الشعب، لرئيس الجمهورية الحق في حل مجلس نواب الشعب والدعوة إلى انتخابات تشريعية سابقة لأوانها في أجل أدناه خمسة وأربعون يوما وأقصاه تسعون يوما.

وفي حالة تجديد المجلس الثقة في الحكومة، في المرّتين، يعتبر رئيس الجمهورية مستقيلا ».