ونس

تونس تحتضن الدورة الدولية الثانية للأمن السيبرني

A La Une/Tunisie

تحتضن تونس يومي 28 و29 جوان 2018 الدورة الثانية من تظاهرة « قرطاج سايبر أرينا » Carthage Cyber Arena/CCA 2018) التي تنتظم تحت إشراف السيد وزير تكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي والتي ينظمها مجموعة من الخبراء والمهتمين بمجال الأمن السيبرني بالشراكة مع جمعية « تونس للأنترنات » ومع مساهمين من القطاعين العمومي والخاص وذلك بفضاء TUNIS ARENA بالبحيرة. وتعتبر هذه التظاهرة من أهمّ الملتقيات المختصّة على الصعيد الدولي في مجال السلامة المعلوماتية والأمن السيبرني. وللإشارة، فإنّه سيتمّ خلال هذه التظاهرة عقد عدد من الإجتماعات وحلقات النقاش وورشات العمل التقنية حول الأمن السيبرني. وذلك بمساهمة أكثر من 800 مشارك من مهتمين ومختصين ومهنيين في مجال السلامة المعلوماتية والأمن السيبرني، إضافة إلى مشاركة ممثلين عن الجمعية الدولية « مجتمع الإنترنات » والمجتمع المدني عموما، ورجال أعمال وأساتذة وطلبة وموهوبين في مجال القرصنة . وتهدف هذه التظاهرة إلى توفير الفرصة والإطار الأمثل للتطرق إلى آخر التطورات، وعرض أحدث الحلول في المجال وإلى تسليط الضوء على مستجدّات عالم القرصنة إضافة إلى التعريف بالمؤسسات الناشئة وإتاحة الفرصة لعرض أفكارها وابتكاراتها بحضور أكبر الشركات والمستثمرين في المجال. وتتميّز النسخة الجديدة لهذه التظاهرة بتنظيم مسابقة السلامة المعلوماتية « CTF » التي ستشارك فيها سبعة فرق تونسية مؤهلة من الدورة الأولى لتنافس أفضل الفرق الدولية من عديد البلدان على غرار الجزائر والسويد وألمانيا وروسيا. وسيتمّ التطرّق خلال هذه التظاهرة إلى عديد المحاور التي تتمثّل خاصّة في التحوّل الرقمي وقانون المؤسسات الناشئة والإنفتاح على السوق الرقمية الدولية وذلك بهدف إبراز أهمية الإقتصاد الرّقمي في ظلّ التحديات الإقتصادية الراهنة. كما سيتمّ تناول مواضيع تتعلق بسيادة المعطيات وسلامة النظم البنكية واستراتيجيات حماية نظم المعلومات وحماية البنية التحتية الحيوية ومكافحة جرائم الأنترنات والقرصنة وحماية المعطيات الشخصية وحماية الأنظمة المعلوماتية الحكومية.