أحمد قذاف الدم متوجها للايطاليين لسنا برميل نفط

A La Une/International

أجرت صحيفة Notizie Geopolitiche» الإيطالية حوارًا، مع أحمد قذاف الدم، منسق العلاقات الليبية المصرية سابقا وابن عم معمر القذافي، والذي أكد من خلاله رفض ليبيا حكومة وشعبًا ذلك التدخل السافر للغرب، والذي اعتبره سببًا لما تعانيه ليبيا من مشاكل، مشيرًا إلى أن ليبيا وشعبها ليسوا برميل نفط وغاز، مطالبًا من إيطاليا خاصة والغرب عامة، تصحيح أخطاء الماضي، وعليهم أن يتعلموا « أن الاستعمار مشروع فاشل « ،

وقال قذاف الدم  ل « لأسف السياسة الإيطالية تجاه ليبيا تقودها عقلية غير متحضرة وتحمل تراكمات زمن الاستعمار وعانينا منها ولا زلنا رغم ما توصلنا إليه مع الرئيس بيرلسكوني ووقعنا اتفاقية طوينا بها صفحة الماضي وكانت مشرفة للجميع؛ وكان ينبغي أن نكون قد تعلمنا منها الدروس وأهمها « أن الاستعمار مشروع فاشل « ، وقبلنا اعتذار إيطاليا، ووضعنا أسس لعلاقة مستقبليه مميزة، نسفتها صواريخ الناتو 2011 وأخلت إيطاليا بتعهدها بعدم الاعتداء، واليوم الجميع يدفع الثمن، تم تدمير ليبيا ودخلنا في مشاكل لا حصر لها كنا قد حذرنا منها، وبدلًا من تصحيح الأخطاء استمرت حكومات إيطاليا المتعاقبة، بنفس الروح الفاشية الاستعمارية معتقده أن ليبيا ممكن أن تعود مستعمره إيطالية، فكانت لغة التهديد والاحتقار لكل الحكومات التي نصبتها صواريخ الناتو بعد استشهاد القذافي بصواريخ الناتو والتي لن تصنع شرعية لأحد، بل أرسلت إيطاليا بوارجها الحربية وجنودها لطرابلس ومصراته والجفرة ولن ينسي جنود القوات البحرية الليبية منع قائد البحرية الليبية من دخول مكتبه في بوستة رغم أنه أحد الخونة الذين فرشوا البساط الأحمر لاستقبال الأسطول الإيطالي.