كاهية مدير الادارة الفرعية للفحص الفني بالمنستير يعيش حالة من الرعب بسبب تهديدات سماسرة والداخلية لا تحرك ساكنا

A La Une/Tunisie

يعيش كاهية مدير الادارة الفرعية للفحص الفني بالمنستير  حالة من الرعب  بسسب حالة اللامبالاة التي أبدتها الدوائر الأمنية بالجهة التي اكتفت الى الاستماع الى أقوالها دون ان تحرك ساكنا وتقوم بالاستماع الى المعتدين الذينيعرفهم القاصي والداني بالجهة وقد تعرض هذا الاخير   الى العنف الشديد وتهشيم سيارته  من قبل عدد من السماسرة المحيطين بالمؤسسة   الذين لم يستسيغوا الاجراءات الصارمة التي اتخذها في حقهم وذلك ما لاحظه عليهم من تسيب وتدخل مفضوح في عمل المركز

وقد تعمد عدد منهم تهديده لفظيا في البداية ثم انتقل الامر الى العنف الجسدي مما دفعه الى مغادرة المركز الا انهم التحقوا  به وهشموا البلور الخلفي لسيارته وهم يحاولون الاعتداء عليه بالحجارة .

وعرف هذا المركز من قبل العديد من رواده بحالة من الفوضى والتسيب والفساد  وسط تهاون ولا مبالاة المسؤولين بالادارة العامة للنقل البري ووزارة النقل  ووزارة الداخلية الذين  فضلوا  سياسة النعامة بدل التدخل لانهاء هذا التمرد المفضوح على مؤسسات الدولة وأعوانها .

علما بانه توجد صور وتسجيلات فيديو لدى الجهات الامنية التي تكشف عن وجوه هؤلاء السماسرة ولكن نخشى ان يكون هناك تواطؤا مفضوحا  في هذه الجريمة