الفرياني يقول ان الملف كبير جدا وبن قدور يلازم الصمت

in A La Une/Tunisie by

مازال  السيد خالد بن قدور وزير الصناعة والطاقات المتجددة المعفى من منصبه يلازم الصمت رغم الاتهامات الموجهة اليه وطاقم وزارته بما في ذلك كاتب الدولة للمناجم هاشم الحميدي الذي صرح ان رئيس الحكومة غير متأكد من وجود شبهة فساد في الوزارة

وحسب مصادرنا فان بن قدور التقى عشية اعفائه من الوزارة برئيس الحكومة حتى انهما استعرضا  قضية حقل البترول وامكانية وجود شبهة فساد تحوم حوله

وحسب المقربين من بن قدور فانهم يستبعدون ان يطرق بن قدور لهذا الموضوع قبل ان يطرح رسميا امام القضاء

وفي الأثناء وصف وزير الصناعة والطاقة سليم الفرياني قرار رئيس الحكومة يوسف الشاهد بإعفاء سلفه  في الوزارة بالقرار الجاد في سياق حوكمة قطاع الطاقة والثروات ومحاربة الفساد.

وأضاف في تصريح للقناة الوطنية أـمس  الجمعة 31 أوت 2018 أنه سيتم قريبا الكشف عن تفاصيل وخفايا الملف الذي تمت على أساسه الإعفاءات « وهو ملفّ كبير جدّا تطلّب قرارات جديّة ».

وتابع سليم الفرياني أنّ رئيس الحكومة أمر بفتح تحقيق في استغلال مستثمر لحقل بترول بشكل غير قانوني منذ سنة 2009 وعلى ضوء هذا التحقيق سيقع تحديد المسؤوليات.

وفي ذات السياق، اعتبر الفرياني أن الكشف عن ملف شبهات الفساد في وزارة الطاقة والمناجم يشكل فرصة هامة لتعزيز الحوكمة في القطاع وتحفيز الاستثمار الداخلي والخارجي متعهدا بالتسريع في كشف ملابسات وتفاصيل الملف المذكور.