مصابين في حادث دهس بمدينة نيم الفرنسية

A La Une/International

أصيب شخصان، اليوم الجمعة، في حادث دهس سيارة لحشد خلال افتتاح « مهرجان نيم »، وتستبعد النيابة العامة في المدينة الواقعة جنوب شرق فرنسا، حتى الآن، أن يكون ما جرى « عملا إرهابيا ».

وبعد اعتقال السائق، أعلن المدعي العام لنيم، إريك ماورل، عن فتح تحقيق بسبب « محاولة اغتيال »؛ وتولته الشرطة القضائية.

وقع الحادث حين تخطت سيارة حواجز كان قد تم وضعها لمنع دخول العربات لمنطقة تجمع عدد كبير من الأشخاص، مما دعا إلى الاعتقاد في البداية بأنه عمل إرهابي.

وأصيب شخصان كانا وراء الحواجز، التي تمكنت من كبح السيارة، ونقلا إلى المستشفى؛ لكنهما ليسا في حالة خطرة.

وأخرج عدد من الناس السائق من وراء مقود السيارة، والمعني بالأمر حاول الهرب قبل اعتقاله بشكل فوري، ثم نقل في البداية إلى مستشفى نيم لفحصه وتحديد ما إذا كان قد تصرف تحت تأثير الكحول أو المخدرات.