ساركوزي يخسر أوّل طعن بتهمة الفساد

A La Une/International

أعلن مكتب الإدعاء في العاصمة الفرنسية باريس أن الرئيس الأسبق نيكولا ساركوزي خسر يوم الاثنين، أوّل طعن على إحالته للمحاكمة بتهم استغلال النفوذ والفساد وعليه أن ينتظر نتيجة طعن ثان قبل أن يعرف ما إذا كان سيمثل أمام المحكمة.

ويشتبه في أن ساركوزي، الذي تولى الرئاسة من عام 2007 إلى عام 2012، ساعد ممثلا للإدعاء في الحصول على ترقية مقابل معلومات مُسربة عن تحقيق جنائي منفصل.