بطلب من الرئيس الفرنسي لقاء منتظر بين السبسي وماكرون ظهر اليوم

A La Une/Tunisie

علم موقع تونيزي تيلغراف ان لقاء منتظرا ظهر اليوم بين الرئيس الباجي قايد السبسي والرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بطلب من هذا الاخير

ويأتي هذا اللقاء بعد خطاب القاءه الرئيس الفرنسي خص فيه نظيره التونسي بدعم واضح وجلي لما يقوم به من عمل في مواجهة التطرف والتخلف و  شدد   ماكرون على انه سيواصل  دعم رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي  في حربه  لتطوير حقوق المرأة في تونس  التي رسّخها الزعيم  الراحل  الحبيب  بورقيبة ، مضيفا أنه يُحيّي شجاعة الرئيس قائد السبسي في التصدي لمحاولات القوى الرجعية المتشددة والظلامية  التي تعمل على عرقلة حرية المرأة بترهيبها.

وتابع ماكرون  في افتتاح أعمال القمة السابعة عشر للمنظمة الدولية للفرنكوفونية في رسالة حادة للقوى الظلامية في تونس ان  الرئيس السبسي  ساهم  في فرض  قوانين وتشريعات  ثورية  لفائدة المراة في تشكيل صورة  مثالية لها،  لاسيما تلك التي  تتعلق بالمساواة في الإرث والزواج والتعليم  في وقت   خاف فيه الاخرون  .

وخاطب الرئيس الفرنسي ماكرون الرئيس قائد السبسي،قائلا » لا تدخر أي جهد في مواصلة هذه الحرب في بلد افتك استقلاله الزعيم بورقيبة » ، خاصة و أن القارة الافريقية تشهد توسع و تصاعد القوى الظلامية.

 واعتبر  ايمانويل ماكرون  تونس بلد للفرنكوفونية ، مضيفا انها مثال عربي  وجب  الاقتداء  به  عربيا  في   كل المجالات وخاصة في مايخص  المراة  .