سيدي بوزيد غلق الطريق احتجاجا على عدم تدخل السلط لإنقاذ المتساكنين من مياه الامطار

A La Une

قام منذ قليل عدد كبير من متساكني مدينة سوق الجديد من ولاية سيدي بوزيد بغلق الطريق الجهوية عدد 83 الرابطة بين مدينة سيدي بوزيد ومعتمدية المكناسي وبالتحديد وسط المدينة باستعمال الاطارات المطاطية المشتعلة والحجارة وحواجز حديدية احتجاجا على تواصل عزلتهم. 
وقد ندد المشاركون في التحرك الاحتجاجي بسياسة المماطلة وعدم اللامبالاة السلط بمعناتهم التي تتكرر دائما مع نزول الامطار حيث تحاصرهم المياه من كل الاتجاهات ليجدوا انفسهم محاصرين و غير قادرين على مغادرة المنازل.
وأفاد احد المحتجين ان عدد من العائلات اضطرت ليلة البارحة الى مغادرة المنازل واحتمت بالمقاهي خوفا من انهيار المنازل لكن السلط لم تحرك ساكنا بالرغم من نداءات الاستغاثة في عديد المناسبات.