L'actualité où vous êtes

موقع ميديا بارت الفرنسي يكشف عن الحاكم الفعلي في السعودية

A La Une/International

وراء ولي العهد السعودي يقف  مدرب  هو محمد بن زايد الرجل القوي في الامارات . ولكن هذا الثنائي الذي يسعى الى اعادة تشكيل المنطقة أصبح يعاني من خلافات بسبب اغتيال خاشقجي والحرب في اليمن

نعرف ان محمد بن سلمان يلقبونه بالوحش وهذه التسمية حاز عليها قبل اغتيال خاشقجي وقبل احتجاز أمراء سعوديين بنزل الريتز في الرياض  مقابل ذلك فان محمد بن زايد ال نهيان لا يحمل اي لقب اخر على غرار بن سلمان فهو رجل يعمل في الظل  وله قدرة على التأثير ولديه نظرة ثابتة

وان أردنا ان نلقبه باسم اخر فاننا سنطلق عليه اسم  لاعب العرائس المتحركة  امام الخبراء في شؤون المنطقة فانهم يفضلون تسميته بمدرب او رجل النصح لولي العهد السعودي محمد بن سلمان .

الأول والثاني  هما صقران انضما سوية في الحرب في اليمن وكذلك محاصرة قطر اقتصاديا  وقمع كل معارضة في بلديهما  رغم ان الرجلين ليسا من نفس الجيل فالأول عمره 57 عاما والثاني 34 سنة فقط ولديهما شخصيتان مختلفتان .

فولي العهد السعودي لا يمكن السيطرة عليه  وسريع الغضب  ويسعى دوما للظهور الاعلامي  اما بن زايد فهو على كعس ذلك تماما

فهو يتحاشى دوما الظهور الاعلامي ولن تجد له الكثير من الصور في وسائل الاعلام  ولا يظهر كثيرا للعموم ونادرة جدا هي تصريحاته  حتى ان أحد الباحثين وصفه  بالوجه المخفي للقمر

اما محمد بن سلمان فالجميع يعرفونه  في ادارته المضطربة لبلاده فوضى في حرب اليمن  فشل في ادارة الحصار على قطر  وهو ما جعله يفشل في التأثير على الأوضاع  في المنطقة التي  تجري أمام أبواب المملكة  مثل سوريا والعراق

ويمكن ان نظيف الى ذلك الشكوك المتعاضمة نحو جدية  الاصلاحات الاقتصادية التي يقوم بها ضمن رؤية 2030

التي اعلن عنها وسط هالة اعلامية كبيرة .

وهذه الرؤية استنسخها السعوديون عن دولة الامارات التي اعلنت عن رؤية أبوظبي 2030 منذ سنة 2007 ولكن بخلاف الرؤية السعودية  فان المشروع الاماراتي لم يغرق في الرمل .

لانه خلافا لمحمد بن سلمان فان محمد بن زايد رجل يعرف كيف يدير الامور  » محاسب جيد  » واستراتيجي  حتى ان سيطرته على أبوظبي تمت بكل سلاسة  حتى انه وضع على دواليب الدولة الاماراتية دون ضجيج وبكل هدوء دون ان يكون الحاكم المعلن

منذ ان اصيب  شقيقه خليفة  رئيس الامارات بجلطة دماغية سنة 2014 ولا يلعب منذ ذلك الوقت اي دور سياسي في البلاد .

فمحمد بن زايد هو رجل عمل وهو ما اثار اعجاب ولي العهد السعودي فهو نائب قايد القوات المسلحة  التي تعد أفضل مؤسسة عسكرية في دول الخليج  فهو خريج الأكاديمية العسكرية الملكلية بساندريست  كما انه قائد مروحية  ومظلي وعمل في أفغانستان بتلك الصفة

اما ولي العهد السعودي فرغم انه يحمل صفة وزير الدفاع  فانه لايملك اي تجربة عسكرية .

ويتطلع  محمد بن زايد  الى وصول جيل شاب من الامراء السعوديين لحمل المشعل هناك فالملك سلمان طاعن في السن و مريض ومتعب  ولا يتحمل اي مسؤولية في ادارة شؤون البلاد

ففي أكتوبر 2009 صدرت برقية من ريشارد أولسن السفير الأمريكي في الامرات  كشف عنها فيما بعد موقع ويكيليكس  تظهر مخاوف محمد بن زايد من القيادات القديمة في السعودية  اذ جاء في البرقية  » لا يضيع الشيح محمد بن زايد فرصة في لقاءاته بالمسؤولين الأمريكيين دون ان يشير اليهم بان السعودية يقودها  مجموعة من العبوسين مازالوا يعتقدون ان الأرض مسطحة  »

ولكن وصول محمد بن سلمان  لعرش المملكة ليس أمرا مسلما به فهناك تراتيبية في العائلة فهو يأتي وراء محمد بن نايف الرجل المحبذ من الغرب  وخاصة الولايات المتحدة التي  تنظر بلعين الرضى لحربه على الارهاب ومواجهة تنظيم القاعدة  وبالتالي فهو الشخص المناسب بالنسبة اليه خلالفا لمحمد بن سالمان عديم التجربة

ولكن محمد بن زايد لا يحتمل بن نايف  اذ حسب تقرير أمريكي  فان بن سلمان انه وبسبب عنجهية بن نايف فان داروين كان محقا فيما ذهب اليه  فهو ينظر الى بن نايف على انه الجيل القديم  كما انه يقيم علاقات جيدة مع حاكم قطرالشيخ حمد بن خليفة  الذي ابعد عن السلطة سنة 2013 ووصول ابنه تميم الذي يعتبر الرجل المقرب اكثر من اللزوم الى جماعة الاخوان المسلمين

 

ومن اجل ذلك انظم محمد بن زايد الى المنادين بابعاد نايف عن ولاية العهد وهو ماحصل بالفعل يوم 21 جوان 2017 يومها ليوضع محمد بن نايف حسب مصادر قريبة من العائلة تحا الاقامة الجبرية بمدينة جدة  وقد اشتغل كثيرا محمد بن زايد لفرض ولي العهد الجديد محمد بن سلمان لدى الأمريكان حسب ما كشف عنه دايفيد رغولي   روز المتخصص في شؤون الخليج ومدير مجلة دراسات استراتيجة الشرق  الذي يقول ان محمد بن زايد فرض امرين اثنين على محمد بن سلمان الاول دعاه الى ان يظهر للأمريكان  بأنه  يتحكم في الأوضاع وانه قادر على القيام بالاصلاحات اللازمة على المستويين الاقتصادي والاجتماعي اما الثانية فهو كبح جماح وهيمنة الوهابية على مقدرات البلاد

والاهم من هذا فان الثناءي عمل على اقامة  تقارب مع اسرائيل وهو ما يفسر العلاقة القائمة بين محمد بن سلمان وجراد كوشنير صهر الرئيس الأمريكي الذي ينسابه في السن أيضا .

وكانت حرب اليمن التي انطلقت في مارس 2015  فرصة الاخرى لمزيد التقارب بين الرجلين محمدبن زايد ومحمد بن سلمان   ولكن هذا التفاهم لن يعمر طويلا بين الرجلين فمحمد بن زايدلهو اولويات اخرى في تصنيف الاعداء اذ يرى ان اليمن ليست وحدها العدو  اذ يضيف اليها جماعة الاخوان المسلمين

فمحمد بن زايد خلافا لمحمد بن سلمان  يتطلع للسيطرة على جنوب اليمن ومضيق باب المندب

وبالاضافة الى اليمن هناك خلافات اخرى تشق العلاقة بين بن سلمان وبن زايد  من بينها قضية ما حصل لرئيس وزراء لبنان الحريري  التي حملت محمد بن زايد على دعوة الرئيس الفرنسي للتدخل  لانقاذ الحريري ليتحول في نوفمبر 2017 الى الرياض لتخليصه من محمد بن سلمان  اضافة الى ذلك جاءت قضية اغتيال جمال خاشقجي  التي حرمت محمد بن سلمان من اي شعبية يسعى اليها خلافا لمحمد بن زايد الذي يعد قائدا ملهما في بلاده  فحين شرع في ممارسة رياضة قيادة العجلات الهوائية  هرع جميع الامراتيين لاقتناء دراجات وهو افرغ جميع المحلات هناك

ولكن مقابل هذه الواجهة فان محمد بن زايد يرفض اية معرضة ولا يتسامح مطلقا مع الاسلام السياسي  اذ شهدت البلاد عدة محاكمات منذ سنة 2104 لمجموعات محسوبة على الاخوان المسلمين

ولكن كيف العلاقة بين الشيخ محمد بن زايد وفرنسا  التي تنظر بعين الرضا لما يقوم به في مقاومة الارهاب  » يقول الرئيس الفرنسي انه بالنسبة للحرب على الارهاب فان هناك علاقات قديمة بين فرنسا ودولة الامارات تتجدد اليوم وان العلاقات بين البلدين تتعمق يوما بعد الاخر .

ميديا بارت  بتاريخ  10 فيفري 2019

 

+++ موقع ميديا بارات الفرنسي المتخصص  في التحقيقات السياسية  وهو الموقع الذي كشف عن تورط الرئيس الفرنسي السابق  نيكولا ساركوزي في الحصول على اموال من القذافي لحملته الانتخابية

 

 

آخر المقالات - A La Une

إذهب الى الفوق