حول الزيادة في التعريفة نقابة المصحات الخاصة توضح

A La Une/Tunisie

نفت الغرفة النقابية الوطنية للمصحات الخاصة، اليوم الجمعة، اقرارها زيادات في تعريفات الولادة العادية والعمليات القيصرية داخل المصحّات الخاصة في أعقاب حادث وفاة أكثر من 10 رضّع بقسم الأطفال بمستشفي وسيلة بورقيبة بالعاصمة.

وغذت حالات الوفاة المخاوف لدى العائلات من التوجه الى المستشفيات العمومية والتي تبقى أقل كلفة بكثير من المصحات الخاصة التي تحتاج الى موارد مالية لتأمين عمليات الولادة كما ادت الى استقالة وزير الصحة عبد الرؤوف الشريف من منصبه وتعهد الحكومة بالتحقيق في أسباب الوفاة.

وتتراوح كلفة الولادة في المصحات الخاصة بين ألف وألفي دينار وفق عملية الولادة (عادية او قيصرية) لكنها لاتتجاوز 500 دينار بالمستشفيات العامة في صورة عدم توفر بطاقة علاج.

وقالت الغرفة النقابية الوطنية للمصحات الخاصة « نعتبر ترفيع الاسعار اشاعات مغرضة تهدف لزعزعة المنظومة الصحية في تونس « لكنها اقرت « بضرورة تحمل المسؤولية لتقويم المنظومة الصحية ».

ويوجد في تونس، وفق بيانات تعود الى سنة 2017 زهاء 93 مصحة خاصة موزعة على كامل تراب البلاد من بينها 30 مصحة بالعاصمة وتسدى هذه المصحات خدمات متنوعة من بينها تامين عمليات الولادة.

المصدر: وات