ماجول والطبوبي يلتقيان وفدا عن مجمع بولينا

A La Une/Tunisie

التقى السيدان سمير ماجول رئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية  ونور الدين الطبوبي الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل ظهر اليوم الجمعة 19 أفريل 2019 بمقر اتحاد الصناعة بالعاصمة وفدا عن مجمع بولينا يتكون من السادة خالد بوريشة رئيس مجلس إدارة المجمع وأحمد بوزقندة  وسليم بن عياد عضوي مجلس الإدارة والطيب الكتاري عضو هيئة إدارة المجمع وعضو المكتب التنفيذي للاتحاد بحضور السيدة وداد بوشماوي الرئيسة السابقة للاتحاد  والسيد محمد علي البوغديري الأمين العام المساعد لاتحاد الشغل والسادة هشام اللومي نائب رئيس الاتحاد والناصر الجلجلي ولطفي الحمروني   وخالد السلامي أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد ومراد المؤدب رئيس الديوان.

وفي بداية اللقاء ترحم الحاضرون على روح الفقيد عبد الوهاب بن عياد أحد مؤسسي مجمع بولينا وأشادوا بخصاله  وبمسيرته   وجهوده التي كانت من أبرز أسباب وصول المجمع إلى المرتبة التي بلغها حيث يوفر اليوم 12 ألف موطن شغل مباشر و10 آلاف موطن شغل غير مباشر ويغطي العديد من الأنشطة الاقتصادية في قطاعات مختلفة.

وقدم  المسؤولون عن مجمع بولينا خلال هذا اللقاء لمحة عن مرحلة التأسيس وعن أبرز المحطات التي مر بها وكذلك عن طرق تسيير المجمع التي تقف وراء نجاحه وأكدوا أنهم كجيل ثان  لمسيري المجمع  سيواصلون العمل   بنفس المبادئ  والقيم وخاصة  من حيث العناية بالموارد البشرية والتـأطير، والحوكمة وحسن التسيير ، وتجسيد  شعار ترابط التنمية الاقتصادية بالتنمية الاجتماعية   وتعزيز  المناخ  الاجتماعي.

وأكد السيد نور الدين الطبوبي الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل أنه يكن كل الاحترام للمجمع وللمسؤولين عليه  و وفي مقدمتهم الفقيد   عبد الوهاب بن عياد الذي سبق وإن التقاه أكثر من مرة ..  مثمنا ثقافة الحوكمة والتشاركية الحقيقية التي انتهجها المجمع، ومشيرا إلى أهمية دور الرأسمال الوطني في المنظومة الاقتصادية الوطنية ومساهمته في الدورة الاقتصادية خاصة في هذه الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد، ومشددا على المسؤولية المشتركة لأصحاب المؤسسات وللأجراء لتجاوز المصاعب الحالية .

 من جانبه أبرز السيد سمير ماجول أن الفقيد عبد الوهاب بن عياد كان مثالا يحتذى في المثابرة وحب العمل مما جعله ينجح في الارتقاء بمشروع صغير نهاية الستينات ليصبح أكبر مجمع خاص في تونس ، والتوسع نحو المنطقة المغاربية والعربية والافريقية.

وأشاد رئيس الاتحاد بثقافة العمل والمبادرة في مجمع بولينا قائلا أن هذا المثال يجب التعريف به على أوسع نطاق   وهو ما سيسعى الاتحاد إلى القيام به حتى يستفيد منه الشباب وللتشجيع على روح المبادرة الخاصة وبعث المشاريع.