تركيا ترفض بث نهائيات دوري كرة السلة الأميركي بسبب لاعب معارض لإردوغان

A La Une/Tunisie

أعلنت القناة الناقلة لمباريات دوري كرة السلة الأميركي، أنها لن تنقل سلسلة مباريات فريقي بورتلاند تريل بليزرز وغولدن ستيت وريورز، ضمن نهائي القسم الغربي من دوري المحترفين «NBA».

ويعود سبب حرمان عشاق كرة السلة الأميركية في تركيا، من بث مباريات السلسلة تلفزيونيا، لأول مرة في تركيا، إلى تأهل بورتلاند تريل بليزرز، الفريق الذي يلعب في صفوفه اللاعب تركي الأصل، أنيس كانتر، المعروف بانتقاداته للرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، وفقًا لـ«روسيا اليوم».

وقال عمر ساراتش المعلق التلفزيوني في محطة «إس سبورت»، وهي المحطة التلفزيونية الرئيسة التي تنقل مباريات دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين في تركيا، إن المحطة ستتجاهل النهائي بين بورتلاند تريل بليزرز وحامل اللقب غولدن ستيت وريورز، حتى لا يظهر كانتر على شاشات التلفزيون التركية.

وأوضح ساراتش لـ «رويترز» قائلا: «يمكنني أن أقول بوضوح إننا لن نبث مباريات السلسلة بين بورتلاند تريل بليزرز وغولدن ستيت وريورز، وعلاوة على ذلك، إذا تأهل بورتلاند إلى نهائي البطولة، فلن يتم بث السلسلة أيضا… هذا الموقف لا يتعلق بنا لكن هذا هو الواقع».

وأعدت النيابة العامة التركية، في مطلع العام الجاري، مذكرة اعتقال وطلب تسليم نجم كرة السلة، أنيس كانتر، الذي يقيم في الولايات المتحدة ويواجه تهمة بالإرهاب في تركيا.

وقالت صحيفة «ديلي صباح» التركية حينها إن السلطات التركية تعتزم إصدار مذكرة اعتقال «حمراء» بحق الرياضي، الذي تتهمه السلطات بدعم منظمة الداعية والسياسي المعارض فتح الله غولن، والتي تعتبرها أنقرة تنظيما إرهابيا.

وخلال جانفي ماضي لم يتحول كانتر إلى العاصمة البريطانية لندن لخوض مباراة هامة هناك .

لكن اللاعب التركي المحترف قرر البقاء في الولايات المتحدة، خوفا من تعرضه للاغتيال في بريطانيا.

وشرح لاعب خط الوسط في فريق نيويورك نيكس، البالغ من العمر 26 عاما، لبي بي سي لماذا ألغى ظهوره في احةO2، الذي كان مقررا في 17 جانفي الماضي .

وقال كانتر عبر الهاتف لقناة البي بي سي من نيويورك: « الحكومة التركية مهووسة بي ».

وأضاف: « أتحدث علنا ضد الرئيس أردوغان، ولذلك لا أشعر بالأمان ».