بنك بدون رئيس مدير عام

A La Une/Tunisie

منذ تولي سليم الفرياني لمنصب كاتب دولة ثم توليه منصب وزير الصناعة في آخر تحوير بقي منصبه كرئيس مدير عام في أحد أهم البنوك في تمويل المؤسسات الصغرى والمتوسطة شاغرا إلى حد اللحظة .

بنك الاستثمار وتمويل المشاريع الصغرى والمتوسطة ساهم منذ تأسيسه في 2005 في تمويل 1600 مشروع منهم 1100 يمارسون نشاطهم ، بالإضافة إلى أنه ساهم في توفير 29.500 موطن شغل في كامل ولايات الجمهورية سيما منها المناطق الداخلية فضلا عن العناية الخاصة بالمشاريع ذات التكنولوجيات المتطورة وتوجيه الباحث وتوفير المعلومة وإذلال الصعوبات والتأطير إلى جانب التمويل و يعتبر بنك مرافق ومرشد، حسب ما أفاد به يوم أمس الخميي 13 جوان 2019  ضيف « اقتصادكم » المكلف بالإعلام بالبنك حمدي قصيعة.

وفي ظل غياب خطة الرئيس المدير العام عن البنك فإن تمويل المشاريع يبقي معلقا خاصة في ما يتعلق بلجنة إسناد القروض التي تعتمد على موافقة هذا الأخير.

وفي هذا الصدد أكد المكلف بالشؤون النقابية في النقابة الأساسية بالبنك الطيب الصميتي أنهم سيتخذون كل أشكال النضال من أجل تعيين رئيس مدير عام في أقرب الآجال بعد تقدمهم بطلب في الغرض إلى وزارة المالية في انتظار الرد ، خاصة وأنها ليست السابقة الأولى التي يبقى فيها هذا المرفق العمومي من دون رئيس مدير عام إذ بقي البنك لمدة 6 أشهر من الفراغ بعد تعيين مديرته السابقة لمياء الزريبي في منصب وزاري يليها سليم الفرياني.

هذا وطالبت النقابة بإحداث منوال اقتصادي جديد يتماشى مع مقتضيات المرحلة الراهنة كما أعلمت وزارة المالية بتنظيم احتجاج في صورة عدم الاستجابة إلى مطلبهم بعد جلسة عامة انعقدت أمس بمقر الاتحاد التونسي للشغل .