بشرى بلحاج حميدة تعري الوجه الرجعي للأغلبية الساحقة للاحزاب التونسية

A La Une/Tunisie

خلال استضافتها اليوم باذاعة شمس أف أم قالت رئيسة لجنة الحريات الفردية والمساواة بشرى بلحاج حميدة، إن الأغلبية الساحقة للأحزاب أثبتت أنّها متخلّفة ورجعيّة.

وأوضحت بشرى بلحاج حميدة  أنه « لا وجود لأي حزب يقول إنه يرفع راية النساء ».

واضافت بشرى بلحاج حميدة  أن أصحاب القرار في الأحزاب السياسية رجال وكذلك في القائمات الانتخابيىة والبرامج.

وأشارت بلحاج حميدة إلى أن الطبقة السياسية والمدنية في تونس تقوم بإعطاء الأولوية للرجل على حساب المرأة.

من جهة اخرى بشرى بلحاج حميدة إن وزارة الشؤون الدينية لم تقم بدورها في قانون القضاء على العنف ضد المرأة.

كما كشفت بأنها تحدثت مع وزير الشؤون الدينية عدة مرات في هذا الخصوص وطلبت منه على الأقل إصدار مناشير حول هذه المسألة.

 واعتبرت أن تقييمها لدور وزارة الشؤون الدينية بخصوص هذا القانون « سلبي ».

وشددت بلحاج حميدة أنها ضد إملاء الخطب على الأئمة لكن يجب أن تكون الخطب مطابقة للقانون وغير متنافية معه.