نجيب الله الشارني نزيفه لم يمنعه من الاصرار على انقاذ زملائه الجرحى

A La Une/Tunisie

رغم الاصابة المباشرة التي تلقاها خلال المطاردة التي قادها فجر اليوم للقضاء على مجموعة من الارهابيين الا ان الوكيل الأول نجيب الله الشارني لم يهتم لأمره بل اصر على سحب زملائه المصابين داخل سيارته الى ان قضى نحبه شهيدا للوطن