بتنظيم من مؤسسة عزالدين علية معرض  » البحث عن أم كلثوم  » يحقق نجاحا منقطع النظير

in A La Une/Tunisie by

حققت مؤسسة عز الدين علية نجاحا منقطع النظير للمعرض الذي حمل عنوان  » البحث عن ام كلثوم  » الذي انطلق يوم 6 نوفمبر والى غاية 5 جانفي 2020 بباريس .

يضم المعرض ثمان صور و فيديوهين اعدتها الفنانة الايرانية شيرين نشات تكريما للسيدة ام كلثوم.

تقول شيرين و هي مصورة ايرانية الاصل – و تشارك في المعرض كان جدي من اشد معجبي ام كلثوم و كان يبحث عن موجات الاذاعة المصرية في كل اول خميس من الشهر و هو موعد حفلاتها الثابت للاستماع الي اغنياتها اثناء تناول العشاء حيث تسود حالة من الاسترخاء و الهدؤ في البيت في هذه الاثناء.

و تؤكد هذا هو أول و اعظم صوت سمعته خلال طفولتي « .. ابتداءً من حقيقة أن أغاني أم كلثوم تمثل رمزا للمغني العربي فهو صوت وحد العالم العربي كله .

اما مؤسسة عز الدين علية تعود الي مصمم الازياء التونسي الشهير عاشق هذا الصوت العابر للازمان فكان يستمع اليها منذ نعومة اظفاره في طفولته في تونس ، ثم قام بتسجيل اغنياتها علي شرائط كاسيت يستمع اليها ايام كان يعمل في اتيليهات باريس و في بيته ..

اشتهرت شيرين بأعمالها في التصوير الفوتوغرافي والسينمائي فهي مصورة وفنانة فيديو إيرانية – مُنحت جائزة في بينالي فينيسيا عام 1999 كما حصلت علي جائزة الاسد الفضي كافضل مخرجة في مهرجان فينيسيا السينمائي في 2009 .

و هي لأول مرة في فرنسا ،تقدم أعمالا جديدة مستوحاة من فيلم يحمل نفس اسم المعرض  » البحث عن أم كلثوم » ، الذي تم عرضه في مهرجان فينيسيا السينمائي في عام 2017.

يبرز فيلمي الفيديو اللذين تقدمهما شيرين نشأت بالاضافة الي 8 صور فوتوغرافية شخصية ام كلثوم كمغنية غير عادية وناشطة سياسية وامرأة مستقلة في مجتمع محافظ ، والتأثير الكبير لشخصيتها علي مستمعيها .