مفتي الديار المصرية يدعو الى اعلان الحرب على الإلحاد

in A La Une/Tunisie by

دعا شوقي علام، مفتي الديار المصرية، جميع أتباع الأديان إلى التكاتف لصد ما اعتبره « هجمة شرسة » تُبعد الناس عن نطاق التدين وتدخلهم إلى منطقة الإلحاد.

واعتبر علام، في ندوة شارك فيها اليوم الثلاثاء ضمن الملتقى السادس لتعزيز السلم في أبوظبي، أن التدين كمظهر من مظاهر القيام بتكليف عمارة الأرض هو أمر إلهي، مشيراً إلى أن « البشرية عندما تحيد عن الأديان وتأتي إلى منطقة أخرى وتخرج عن نطاق الأديان، فإننا نكون في نقطة خطر ».

وأضاف مفتي الديار المصرية قائلاً: « إذا كان الإلحاد مذموماً وكان التدين محموداً، فعلى جميع أتباع الأديان أن يتكاتفوا الآن في صد هذه الهجمة الشرسة التي تبعدنا عن نطاق الأديان وتدخلنا إلى منطقة الإلحاد ».

وشدد علام على أن « دور العبادة هي الملاذ الذي تتزكى فيه الأنفس وتسمو إلى ربها، ولذلك كانت من الأهمية بمكان في نطاق قضية التدين التي تحقق التزكية ثم العمران، والحفاظ على دور العبادة ليس فقط في مجال الترميم بل الإنشاء أيضاً ».

وفي نظر المفتي ذاته، فإن « الحفاظ على دور العبادة من مُقومات السلم في المجتمعات لأنها تؤدي أمناً إنسانياً دينياً في كافة المجتمعات، والحفاظ على دور العبادة جزء أساسي من تحقيق السلم العام ».