السباق نحو رئاسة الحكومة 3 نساء وعشرات الرجال

in A La Une/Tunisie by

يشرع رئيس الجمهورية قيس سعيد اليوم الجمعة 17 جانفي 2020، في النظر فى الاسماء التى اقترحتها الاحزاب والكتل البرلمانية لاختيار ‘الشخصية الاقدر’ لتشكيل الحكومة، على ان يعلن الاثنين القادم عمن سيكلفه وذلك طبقا للدستور الذى حدد مهلة عشرة ايام للاعلان عن اسم الشخصية التى تم اختيارها.

وفي هذا الكم الهائل من الاسماء الذي قد يتجاوز المئة تبرز ثلاثة اسماء نسائية وقع ترشحيهن من قبل حركة النهضة بثينة بن يغلان ثم لمياء الفوراتي مرشحة من قبل قلب تونس لنجد سهام بن سدرين مرشحة من قبل عمل وامل لياسين العياري وايمان بالطيب وكذلك من قبل ائتلاف الكرامة

وتداولت عديد الأسماء المرشحة لهذا المنصب، وهي من مختلف الاختصاصات، وستكون القائمة، مكتوبة، لتوضع فوق طاولة رئيس الدولة قيس سعيد، للنظر فيها اليوم.

ومن بين الأسماء المقترحة، رضا بن مصباح وحكيم بن حمودة وكريم الجموسي والياس الفخفاخ الذين تم اختيارهم من طرف حركة تحيا تونس، واقترحت حركة النهضة كل من الحبيب الكشو والمنجى مرزوق، أما قلب تونس، فقد اتفق على ستة أسماء هم رضا بن مصباح والفاضل عبد الكافي ورضا بن حمودة ونجيب الشابي وراضي المدب ولمياء الفوراتي.

واقترح التيارالديقراطيمنجي مرزوق و الياس فخفاخ، أما حزب الرحمة فقد اقترح سعيد الجزيري، وصوت الفلاحين اقترح منجي الحامدي وجمال الدين الغربي وصافي سعيد، أماإئتلاف الكرامةفقد اقترح عماد دايمي، فيما قدم إئتلاف أمل وعمل المستقلّة عماد الدايمي وسهام بن سدرين، وحركة البعث اقترحت اسم شوقي الطبيب، أما صوت الفلاحين، اقترح فيصل التبيني ومنجي الحامدي وجمال الدين الغربي وصافي سعيد، لرئاسة الحكومة الجديدة.