جمعية القضاة تراسل الهايكا بسبب  » القاضي زعطوطة »

in A La Une/Tunisie by

اعتبر رئيس جمعية القضاة التونسيين أنس لحمادي في مداخلة في صباح الورد اليوم الجمعة أن البرنامج الهزلي « القاضي زعطوطة » لا يندرج ضمن النقد البناء لعمل القضاة و الرامي لتحسين الأداء بل يأتي في إطار السخرية من السلطة القضائية و ازدرائها و الحط من قيمتها وهيبتها ومن قيمة العدالة.

و أكد أنس لحمادي أن القضاة يدعمون حرية الإعلام و يؤمنون بحرية التعبير و الصحافة ويدافعون عنها و هي من أهم الأدوار التي يلعبها القاضي في تونس مضيفا أن كل عمل بشري بما في ذلك عمل القضاة يخضع للتقييم و للمحاسبة ولكن ليس بهذه الطريقة.
و أضاف لحمادي أن القضاة تقدموا بشكاية للهايكا نظرا لما جاء في ذلك البرنامج من حط من قيمة العدالة في تونس ومن هيبة هيكل القضاء.
واعتبر رئيس جمعية القضاة  أن اصلاح السلطة القضائية أو نقدها نقدا نزيها وبناء بغاية التحسين لا يمكن أن يزعج القضاة ولكن الطرح الذي جاء في هذا البرنامج ليس الهدف منه التحسين وفق قوله.