L'actualité où vous êtes

Category archive

Edito

قانونيا … نسير بخطى ثابتة نحو تأجيل الانتخابات

A La Une/Edito/Tunisie
الشاهد

علم موقع تونيزي تيليغراف أن مجموعة النواب الذين قرروا الطعن في دستورية التنقيحات المدخلة على القانون الأساسي للانتخابات والاستفتاء والتي صادق عليها مجلس نواب الشعب »الثلاثاء الماضي. يقدمون عريضة الطعن الى الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين بعد ظهر اليوم ليتم النظر فيها ويستغرق اجال الرد من قبل الحكومة او النواب الذين تقدموا بتلك التعديلات 3 ايام وانطلاقا من يوم جويلية تتعهد الهيئة بالنظر في الطعن لكن دون معرفة التاريخ سيصدر فيه قرارها وبالتالي فانه يصبح من الصعب على رئيس الجمهورية الدعوة للانتخابات في الاجال المحددة وهو يوم 7 جويلية القادم وبالتالي وحسب الخبراء في مجال القانون فانه يصعب قانونا…

إقرأ المزيد

هل ستسقط تونس في أتون الجمهورية الرابعة

Edito/Politique/Tunisie
الشاهد

ثمة مخاوف جدية  لها ما يعززها حول امكانية سقوط الجمهورية الثانية في تونس بعد الانتخابات القادمة في أتون ما عاشته الجمهورية الفرنسية الرابعة . فكل المؤشرات حول النتائج المرتقبة للانتخابات التشريعية القادمة  تشير الى اننا سنقوم بعد الاعلان عن النتائج النهائية للانتخابات التشريعية التي ستجري في الخريف القادم على عدد من الكتل النيابية المتنافرة دون هيمنة اي حزب من الاحزاب على الساحة السياسية مما سيمنع تشكيل حكومة صلبة في الوقت المناسب فالحزب الأول الذي سيدعى لتشكيل الحكومة سيجد صعوبة في ايجاد تحالفات واضحة وجدية لتشكيل حكومته وعرضها على البرلمان لنيل الثقة . فالأمر سيكون شبيها بلوحة موزاييك تحمل جميع الأولوان…

إقرأ المزيد

خريف الاخوان

Edito/Tunisie
الشاهد

لم تنتظر الدول الأوروبية  القرار الأمريكي الذي بقي يرواح مكانه منذ سنة 2017  حول امكانية تصنيف جماعة الاخوان المسلمين تنظيما ارهابيا  لقد بادرت بذلك كل من النمسا وألمانيا ويبدو ان القائمة ستتسع قريبا لتشمل كل من فرنسا وايطاليا وخلال الاسبوع الماضي استغل الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون لقاءه الذي حضره أكثر من 300 صفي بقصر الايليزيه للحديث عن الوضع العام بفرنسا  ليوجه تحذيرات مباشرة لما اسماه بالاسلام السياسي الذي يهدد القيم الفرنسية  » هناك من لديهم مشروع إسلاموي ويجب التعامل بدون هوادة  ولن يتم التسامح مع كل أشكال الإسلام السياسي التي لا تتطابق مع الجمهورية من خلال ما تمثله من تهديد يؤدي…

إقرأ المزيد

الرقص مع السبسي

A La Une/Edito
الشاهد

ح مل خطاب رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي في افتتاح مؤتمر حركة نداء تونس أكثر مما يحتمل سواء لجهة قراره من خوض الانتخابات الرئاسية القادمة للفوز بولاية ثانية أو لجهة الدعوة التيوجهها للندائيين لرفع التجميد عن رئيس الحكومة يوسف الشاهد فالبنسبة لترشحه في الانتخابات القادمة والتي ستجري في نوفمبر القادم فان السبسي لم يعلن صراحة وحرفا على حرف أنه لن يتقدم  لهذه الانتخابات بل قال « سوف أقول لكم بكل صراحة ..لا أرغب في الترشح للانتخابات الرئاسية..لأن تونس تزخر بالرجال الاكفاء ..لكن لسوء الحظ هم ليسوا هنا وليسوا في المسؤولية « . وبالتالي فان هذا الكلام حمال أوجه اذ انه لا يرغب الان…

إقرأ المزيد

مناورات … مناورات

Edito/Tunisie
الشاهد

عادت التخمينات من جديد حول ما سيقوله رئيس الجمهورية يوم 20 مارس الجاري بمناسبة عيد الاستقلال واتفقت غالبية  لا يستهان بها من المحللين والمتابعين للشأن المحلي  ان يحسم رئيس الجمهورية في مسالة ترشحه  لعهدة جديدة وهو الذي اعلن خلال زيارته الى جينيف الشهر الماضي ان لا شيئ يمنعه دستوريا من القيام بذلك ولكن رئيس الجمهورية وحسب ما نقل عنه القيادي في حركة نداء تونس الشهر الماضي  سيكون رهينة لما ستنتهي اليه  التقلبات المتواصلة داخل نداء تونس وتحديد موعد نهائي لعقد مؤتمره الأول الذي أصبح ضبط تاريخه من مشمولات   قراء الكف فالقيادي في حركة نداء  تونس بوجمعة الرميلي  اكد على  قناة…

إقرأ المزيد

الرقص مع الذئاب

A La Une/Edito/Tunisie
الشاهد

التلميح الذي ألقى به رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي بالدعوة الى تشكيل حكومة تكنوقراط او حكومة انتخابية جاءت  لتؤكد مرة أخرى  شكوكا بقيت تراوح مكانها حول نوايا رئيس الحركة وصدقيته في الابقاء على التحالف الهش القائم بين حركته ورئيس الحكومة يوسف الشاهد الذي غلف بغطاء المحافظة على الاستقرار الحكومي ولكن مع الاعلان عن ميلاد الحزب الجديد المحسوب على رئيس الحكومة استشعرت حركة النهضة الخطر الداهم خاصة وان استطلاعات الرأي تؤكد في كل مرة صعود نجم حليفها وتبؤه المكانة الأولى في الانتخابات الرئاسية القادمة حتى وان تأكد ان الشاهد لا يتطلع مطلقا لقصر قرطاج لمعرفته بمحدودية سلطاته ولكن رئيس حركة النهضة…

إقرأ المزيد

مارش الحماقة

A La Une/Edito/Tunisie
الشاهد

قبل ساعات قليلة عن الاعلان عن المولود السياسي الجديد  بمدينة المنستير  يتعرض  هذا المشروع  المحسوب على رئيس الحكومة يوسف الشاهد الى عملية اطلاق نار كثيف من قبل عدد من المحسوبين على التيار  الوسطي المعتدل مما يؤشر الى الصعوبات التي ستشهدها الساحة السياسية لتجميع هؤلاء ضمن بوتقة واحدة لمواجهة الصعود الصاروخي لحركة النهضة على الاقل الى حد اليوم عبر عمليات سبر الاراء اليوم ومن مدينة صفاقس وصف اليوم الأحد 27 جانفي 2019 الأمين العام للحزب الجمهوري عصام الشابي، الحزب الجديد لرئيس الحكومة يوسف الشاهد  بالنسخة المشوهة لحركة نداء تونس. وقال عصام الشابي في تصريح للصحافيين على هامش اجتماع لحزبه، إن ‘حزب الحكومة هو نسخة جديدة وربما مشوهة من…

إقرأ المزيد

الشاهد يواجه العاصفة وحيدا

A La Une/Edito/Tunisie
الشاهد

نأى الائتلاف الحاكم بنفسه عن رئيس الحكومة ولم يصدر اي بيان يعبر عن تأييد واضح  لموقف رئيس الحكومة من الفشل الذي انتهت اليه المفاوضات بين اتحاد الشغل والحكومة فحركة النهضة عبرت عن أسفها  فقط دون الخوض في أسباب هذا الفشل  لكن حزب المبادرة الشريك الاخر في الحكومة وجه الدعوة للحكومة  الى الى »الإسراع بمعالجة الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية وتحسين المقدرة الشرائية للمواطنين والأخذ بيد ضعاف الحال منهم وتوفير عيش أفضل لدى الفئة المتوسطة ومواصلة مقاومة الفساد بجميع انواعه »… كما جاء في بيان لحركة النهضة  » عبرت من خلاله   عن أسفها  »الشديد » لعدم التوصل إلى حل توافقي بين الحكومة وإتحاد الشغل بخصوص الزيادات في قطاع الوظيفة…

إقرأ المزيد

حان الوقت لمواجهة الحقيقة

A La Une/Edito/Tunisie
الشاهد

بعد ان تداولت مختلف وسائل الاعلام المحلية  أخبارا ومعلومات حول قرب الاعلان عن المولود السياسي الجديد  الذي سيقوده رئيس الحكومة الحالي يوسف الشاهد  اختار هذا الاخير الصمت المطبق ولم يشر لا من بعيد أو من قريب عن قرب موعد الولادة او حتى جنس المولود وفي الاثناء أصيبت التصريحات التي اطلقها المحسوبين عليه بالكثير من الوهن لتتحول مع مرور الوقت الى حالة من التردد فقبل أسبوعين قال  النائب في البرلمان عن كتلة الإئتلاف الوطني وليد الجلاد،  أن حزب الشاهد « سيتم الإعلان عنه بداية السنة القادمة   – هذه السنة – وسيكون جامعا  وشاملا للعائلة الوسطية فيه من النداء ومن آفاق تونس ومن…

إقرأ المزيد

حول استقلالية دائرة المحاسبات

A La Une/Edito/Tunisie

التقديس والتأليه في مقابل التدنيس والشيطنة.. لا وجود لتوازن في بلاد لا يستعمل فيها العقل إلا نادرا… وتتخذ فيها المواقف بناء على عواطف جياشة… دائرة المحاسبات ليست مستقلة وهي ليست محايدة.. وكما كل الجهاز القضائي تخضع للسياسة وإن بطريقة غير مباشرة… أعطيتكم مثالا مباشرا بالأمس حول تصرف الدائرة تجاه هيئة الانتخابات الأولى التي ساهمت الدائرة في تشويهها وشيطنتها وتحويل الأنظار عن انجازها لفائدة الترويكا وبتعليمات من الجبالي شخصيا… كما ساهمت في تسليمها بطريقة غير مباشرة لحركة النهضة وللمحاصصة الحزبية الفجة التي تشاهدون نتائجها في وضع الهيئة الحالية المقرف… أعطيتكم مثالا حيا حول تكلفة تسجيل الناخب الواحد التي لم تتجاوز دينارا وثلاثمائة…

إقرأ المزيد

إذهب الى الفوق