L'actualité où vous êtes

Category archive

Exclusif - page 17

Ne ratez pas les scoops de Tunisie Telegraph : Déclarations officielles, informations en primeur et actualités en exclusivité.

تركيا – اسرائيل المشكلة في التعويض

in Exclusif by

عودة العلاقات  التركية الاسرائيلة الى طبيعتها  التي اهتزت بسبب حادثة السفينة مرمرة  بدأت تتضح شيئا فشيئا ولن يفصلنا على موعد التطبيع سوى اسابيع أو ايام

وعلى الرغم من نفي بنيامين نتانياهو  رئيس الوزراء الاسرائيلي يوم الخميس خبر ارساله مبعوثا خاصا للاجتماع مع رئيس  الاستخبارات التركية  الا ان الصحافة التركية تصر على تاكيد الخبر  وأكدت  التقارير الاعلامية التركية  » أن رئيس جهاز المخابرات التركي هاكان فيدان، استقبل المبعوث الشخصي لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لشؤون الطاقة والأمن بالعاصمة التركية أنقرة، واتفق الجانبان على إعادة فتح سفارتيهما، كما ناقشا زيارة محتملة لرئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان لإسرائيل « 

ووفقا لمصادر دبلوماسية  فان الخبر الذي سارعت وسائل الاعلام التركية بنشره هو محاولة للتسريع  في عملية التطبيع بعد ان وصلت المفاوضات بين الطرفين الى طريق سالكة ولا ينقصها سوى بعض التفاصيل .

فالخلاف بين الطرفين لم يكن جوهريا بل حام حول  قيمة المبالغ الذي تطالب بها انقرة للتعويض لعائلات الضحايا الذين قتلوا اثناء التدخل الاسرائيلي على السفينة مرمرة التي كانت متجهة الى الاراضي الفلسطينية  سنة 2010 .

وكان وزير الخارجية التركي  داوود أغولو اعلن يوم 14 فيفري الماضي أن تركيا وإسرائيل  أصبحتا قريبتين من توقيع اتفاق تطبيع العلاقات بينهما . وفي تصريح لصحيفة هارتس الاسرائيلية قال أغوغلو   إن المحادثات التركية الإسرائيلية شهدت في الآونة الأخيرة زخما ونهجا جديدين». مضيفا: «أن معظم الخلافات بين البلدين جرى تخطيها تقريبا « 

ويبدو ان الخلاف المالي قد تم حله اذ كانت تركيا تطالب بمليون دولار لكل عائلة من عائلات القتلى طرحت اسرائيل 100 الف دولار فقط ,  وبعد مفاوضات عسيرة تتجه تركيا للموافقة على قبول المقترح الاسرائيلي الجديد الذي سيكون في حدود ال20 مليون دولار .

واذا ما تم الانتهاء من ملف التعويضات يوقع الطرفان اتفاقا يعقبه فورا الإعلان عن رفع مستوى التمثيل الدبلوماسي وتعيين سفيرين في تل أبيب وأنقرة، و تمرير قانون في البرلمان  التركي يلغي جميع الدعاوى ضد ضباط وجنود إسرائيليين، والامتناع عن رفع دعاوى مماثلة في المستقبل، بينما ترفع إسرائيل عدد عمال البناء الأتراك المسموح لهم بالعمل في إسرائيل. كما يعيد الطرفان العلاقات العسكرية الأمنية والتجارية إلى سابق عهدها.

ولكن السؤال الذي يطرح بالحاح هل فعلا تأثرت العلاقات التاريخية بين البلدين بسبب بضعة ملايين من الدولارات  تعد ملاليما امام الاتفاقيات التجارية والعسكرية التي وقعها البلدان في عهد حكومة الاسلاميين

الارقام  والحقائق تؤكد عكس ذلك  فالعلاقات لم تتاثر على الاطلاق بعد حادثة السفينة مرمرة  فرغم سحب السفيرين فقد تواصلت العلاقات الدبلوماسية  ولم تلغى بعض الاتفاقيات بل جمدت ليتواصل التعاون الامني والعسكري . ففي مطلع شهر فيفري الماضي التقت  بعثة تركية رفيعة المستوى في تل أبيب المستشار الاسرائيلي للامن القومي يوسي كوهين . 

أما العلاقات الاقتصادية فقد عرفت طفرة بعد حادثة الاعتداء، إذ كان حجم التجارة بين البلدين مليارين نصف المليار دولار في العام 2009، أي قبل حادثة «مرمرة»، وارتفع حتى وصل في العام 2011 إلى أربعة مليارات ونصف المليار دولار، قبل أن يتراجع إلى أربعة مليارات في العام 2012 .

يبدو واضحا ان العلاقات الاستراتيجية بين تركيا واسرائيل هي من المتانة بمكان ولا يمكن ان تتأثر تحت أي ظرف من الظروف حتى وان كان على حساب الشعارات التي ترفع هذه الايام حول الدعم التركي  للشعب الفلسطيني والسوري. للتذكير فقط  لقد شهد البرلمان التركي  ولاول مرة منذ ولادته القاء  اول رئيس اسرائيلي كلمة امامه سنة 2007 وذلك بعد شهرين فقط من اعتلاء عبدالله غول سدة الرئاسة.

خلافا للاعتقاد السائد محمد دحلان منقذ حماس

in Exclusif by

في عالم السياسة لا يوجد اعداء دائمون ولا أصدقاء دائمون

وهذا ماينطبق تماما على العلاقة السائدة الان بين حركة حماس ومحمد دحلان الرئيس السابق للامن الوقائي

 منتصف فيفري الماضي إجتمع كل من نائب رئيس وزراء حماس للشؤون الخارجية غازي حماد مع ثلاثة مبعوثين من قبل عدوه اللدود محمد دحلان الذي كان رئيسا للأمن الوقائي والذي كان يحارب الحركة الإسلامية الفلسطينية قبل أن تتوتر علاقته بمحمود عباس ليلجأ الى مصر ثم الامارات .

إقترح مبعوثو دحلان على غازي حمادة حشد الأموال الاماراتية و استثمارها لبعث مشاريع إجتماعية . يذكر أن الوسطاء بين حماس والاماراتيين اقترحوا تقديم مساعدات لتمويل المشاريع الاجتماعية بالاراضي الفلسطينية علماً بأن محمد دحلان يراس جمعية غير حكومية للمساعدة الانسانية كما أن زوجته جليلة ترأس  هي الاخرى منظمة إنسانية .

 يريد دحلان أيضاً لعب دور الوسيط بين جماعة غزة و مصر وذلك  منذ نفيه إلي القاهرة مابين 2011 و 2013 مما جعله يقترب أكثر إلى عبد الفتاح السيسي الرئيس السابق للمجلس الأعلى للقوات المسلحة والمرشح للانتخابات الرئاسية . وقد قام السيسي بغلق جميع الأنفاق التي تصل بين قطاع غزة سيناء بعد إتهامه لحماس بتمويلها للاخوان المسلمين .

ويعمل دحلان الان على إقناع السيسي للوصول لحل هذه الاشكالية وإعادة فتح الأنفاق كما يريد من حماس التي تخلت عنها قطر السنوات الأخيرة خلق علاقات مع أبو ظبي.

و منذ 2013 أصبح محمد دحلان أحد المستشارين الامنيين لدى أمير أبوظبي محمد بن زايد كما نظم زيارة لممثلي حركة حماس الى الامارات و من بينهم صلاح برداويل روحي مشتهى و أحمد يوسف و الذين عرفوا بعداوتهم الشديدة لزعيم حركة فتح محمود عباس

الوثيقة التي تكشف العلاقة الخفية للداعية نبيل العوضي بأمراء قطر

in Exclusif by

كشفت وثيقة رسمية  سربت مطلع هذا الاسبوع عن العلاقة الحميمية التي تربط الشيخ نبيل محمد العوضي بالمشروع القطري في المنطقة العربية

الوثيقة تؤكد على ان مهمته الموكولة اليه من قبل السلطات القطرية  هي العمل على توجيه الرأي العام  ودعم التحولات في المنطقة العربية  » وفقا للتوصيات المسداة اليه  » وذلك عبر العديد من الوسائل بما في ذلك الاتصال المباشر والقاء المحاضرات او عن طريق الشبكة العنكبوتية 

الوثيقة  تشير الى انها موجهة من قبل الشيخة موزة الى امير البلاد في حينه تطالبه صرف مستحقات للشيخ العوضي دون تحديد قيمتها

يذكر ان الشيخ العوضي الذي حل بتونس مطلع السنة الماضية زار خلالها عدة مدن تونسية واحياء شعبية استقبل استقبال الملوك وقدم على انه عالم جليل جاء لخدمة الدين الاسلامي  لوجه الله  .

ونبيل محمد العوضي  هو داعية كويتي من مواليد 1970  حاصل على الاجازة تربية قسم الرياضيات وماجستير في المناهج وطرق التدرييس من المملكة المتحدة. باحث دكتوراة في المنا وطرق التدريس في المملكة المتحدة ورئيس مجلس إدارة مبرة طريق الإيمان وعضو هيئة التدريس بكلية التربية الأساسية وإمام وخطيب في وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية. شارك في العديد من المؤتمرات المتخصصة المحلية والدولية وله العديد من البرامج التلفزيونية والإذاعية مدير إدارة الدعوة في لجنة التعريف بالإسلام (سابقا) خبير في الاستشارات الأسرية في وزارة العدل الكويتية (سابقا) كاتب صحفي في جريدة الوطن الكويتية والشرق القطرية المشرف العام على مركز المهتدين الجدد في المملكة المتحدة (لندن) المشرف العام على مشروع درر و المشرف العام على موقع طريق الإيمان الإلكتروني

 

 

Le document

1 15 16 17
Go to Top