L'actualité où vous êtes

الكونغرس الامريكي يصنف جرائم داعش في خانة الابادة

in A La Une/International by

صوّت المشرعون الأمريكيون أمس الإثنين، على تصنيف الفظائع التي ارتكبها داعش في سوريا والعراق في خانة « الإبادة »، داعين إلى إنشاء محكمة دولية مكلفة التحقيق في جرائم الحرب في النزاع السوري.

وأقر مجلس النواب الأمريكي بالإجماع قراراً غير ملزم بهدف الضغط على إدارة الرئيس باراك أوباما لتسمية هجمات داعش ضد المسيحيين والأيزيديين وغيرهم من الأقليات بـ »جرائم حرب، وجرائم ضد الإنسانية وإبادة »، وهو ما ترفضه وزارة الخارجية حتى الآن.

ويطلب قرار ثان حظي بتأييد 392 صوتاً في مقابل ثلاثة أصوات معارضة، البيت الأبيض بمطالبة مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة إنشاء فورياً لمحكمة مكلفة التحقيق في جرائم الحرب المرتكبة في النزاع السوري، واصفاً ارتكابات الحكومة السورية، من بين أمور أخرى، بـ »الانتهاكات الخطيرة للقانون الدولي والتي ترقى إلى مستوى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية ».

النهضة والدفاع يلتزمان الصمت ايقاف النائب أحمد العماري ببن قردان واطلاق سراحه

in A La Une/Tunisie by

وفقا لموقع اخر خبر فان السلطات الامنية قامت يوم الاثنين 7 مارس بايقاف عضو مجلس النواب وعضو مجلس شورى حركة النهضة  في وضع مستراب امام الثكنة العسكرية ببن قردان وكان معه هاتف ثريا وهي نوعية قادرة على الاتصال عبر الاقمار الصناعية

وحسب اخر خبر الذي اورد الخبر يوم أمس الاثنين  فان  قوات من الجيش قامت صباح الاثنين 7 مارس  بإيقاف عضو مجلس النواب ومجلس شورى حركة النهضة أحمد العماري أمام الثكنة العسكرية ببن قردان   بعد مهاجمتها من قبل المجموعة الارهابيّة، وقد ضبطت قوات الأمن والجيش أحمد العماري في سيارة قبالة الثكنة حيث اعتقلته وبحوزته جهاز “ثريا” للاتصال عبر الاقمار الصناعيّة، وبالتحقيق معه على عين المكان ، قال العماري انه سمع بالأحداث مثل جميع المواطنين، فخرج لتقصي الأمر.

ومما يثير الشبهات أن لا مبرر لحيازة النائب العماري جهاز ثريا الذي يعد نادر الاستعمال ولا يوجد منه في تونس حسب بعض الاخصائيين سوى حوالي 200 جهاز يستعملها عادة الذين يتجنبون امكانية التنصت على هواتفهم، مع العلم  انه ممنوع استعماله بنص قانوني.

و حسب اخر خبر فانه  » بعد اعتقال العماري أعلمت القوى الأمنيّة النيابة العمومية التي أمرت “بتطبيق القانون والاحتفاظ به كغيره من المشتبه فيهم”، وبالتوازي مع ذلك أعلنت وزارتا الداخلية والدفاع في بيان مشترك اعتقال ثمانية من المشاركين في الهجوم على مدينة بن قردان وقد أحصت من بينهم أحمد العماري، وبعد خمس ساعات من الإيقاف داخل الثكنة العسكرية بجلال تم اطلاق سراح العماري .  »

ولم يصدر الى حد هذا اليوم أي تعليق عن وزارة الدفاع الوطني او من قبل حركة النهضة .

كانوا يجهزون للخراب صواريخ مضادة للطائرات والغام مضادة للدبابات وعشرات القوالب من التي أن تي

in A La Une/Tunisie by

بعد أسبوع واحد عن انطلاق العملية الإرهابية ببن قردان والتي سعت مجموعة تتكون من أكثر من 100 إرهابي غالبيتهم من الخلايا النائمة داخل مدينة بن قردان والولايات المحيطة بها  تمكنت الوحدات الخاصة للحرس الوطني من وضع يدها على ستة مخازن أسلحة الى حد هذا اليوم فيما الأبحاث مازالت متواصلة  على الميدان او من خلال اعترافات الموقوفين الذين تجاوز عددهم الى حد هذا اليوم اكثر من 300 إرهابي 12 منهم شاركوا مباشرة في العملية الإرهابية التي سقط خلالها قائدهم الميداني منذ الساعات الأولى لانطلاق العملية الإرهابية وهو مفتاح مانيطة

ووفقا للمعطيات التي تمكنا من الوصول اليها مع احترام سرية التحقيقات فان المجموعة الإرهابية التي وصلت على دفعات من ليبيا وعددها يترواح ما بين الخمسين او 55 إرهابيا كانت تخطط ليس للسيطرة على مدينة بن قردان فقط بل تحويل هذه المدينة الى قاعدة رئيسية تنطلق منها العمليات الإرهابية  مثل اسقاط الطائرات وتفخيخ المؤسسات واطلاق السيارات المفخخة

اذ بالقاء نظرة على ما تم حجزه الى حد هذا اليوم سنجد ما يلي

  • ما بين 60و70 قالب تي أن تي وهي مادة شديدة الخطورة قادرة على تفجير عمارات
  • 5 صوارخ مضادة للطائرات 14.5 قادرة على إصابة اهداف على بعد 4.5 كلم
  • عشرات الصناديق تحتوي على ذخيرة من حجم 7.62 علما بأن الصندوق الواحد يحتوي على 440 خرطوشة
  • صواعق ألغام وصواعق عادية
  • عشرات الاحزمة الناسفة
  • عشرات الغام دبابات
  • 25ما بين 50 و60 قذيفة أربي جي تم استعمال خمسة منها فجر يوم الاثنين استهدفت ثكنتي الحرس والجيش ببن قردان
  • مسدسات من مختلف الأنواع من بينها مسدسات تحتوي على كواتم للصوت وهذه المسدسات من مختلف الأنواع
  • عشرات الرشاشات من نوع بيريتا وبي كا سي
  • وعشرات الهواتف الخلوية جاهزة للتفجير
  • وكانت اغلب هذه الأسلحة محشوة داخل صناديق وحقائب والأخرى وسط عبوات بلاستيكية وعبوات الحليب حتى لا تتعرض للصدأ والاتلاف مما يؤكد انه وقع تجميعها منذ سنوات

وحسب تقديرات الخبراء المحليين فان غالبية الأسلحة التي تم العثور عليها بالجنوب التونسي وفي انحاء متفرقة من البلاد كان مصدرها ليبيا بامتياز

ففي افريل سنة 2013 أشار  تقرير للامم المتحدة اعدته مجموعة من الخبراء بمجلس الامن الدولي إلى أن الأسلحة المهربة من ليبيا تنتشر وتغذي الحرب في سورية ومالي وغيرها، الأمر الذي يجعل من ليبيا مصدرا رئيسيا للسلاح في المنطقة. حيث أوضح التقرير الذي نشر يوم الثلاثاء « ان انتشار الاسلحة من ليبيا يستمر بمعدل مثير للانزعاج، وان ارسال الاسلحة من ليبيا يجري عبر جنوب تونس وجنوب الجزائر وشمال النيجر الي جهات مثل مالي لكن بعض تلك الاسلحة تبقى في دول العبور لتستخدمها جماعات محلية ».

وحدد التقرير المدن التي ينطلق منها السلاح وقال انهما مدينة بنغازي وصبراتة المحاذية للحدود التونسية

وكان برناردينو ليون، المبعوث الخاص  السابق للأمم المتحدة لدى ليبيا، قد صرَّح  بأنَّ الأطراف في ليبيا تستثمر في بيع السلاح وزيادة الأرباح أكثر مما تستثمر في العملية السياسية، حسبما ذكر التقرير.

وأشار التقرير إلى بيانات الأمم المتحدة التي قدَّرت الأسلحة التي تم تهريبها خارج ليبيا بـ 20 مليون قطعة سلاح منذ رحيل القذافي، وتتضمن هذه الأسلحة الصواريخ والقذائف وبنادق وكميات صغيرة من مركبات كيميائية، منها مسحوق كعكة اليورانيوم الصفراء التي ظلت في ليبيا حتى بعد إلغاء القذافي برنامج الأسلحة النووية.

 

قرار بوتين بسحب القوات من سوريا يفاجئ الناطقين باسم البيت الأبيض

in A La Une/International by

بعد إعلان الكرملين عن قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سحب القوات الرئيسية من سوريا اعتبارا من الثلاثاء، 15 مارس لم تسرع واشنطن إلى تحديد موقفها إزاء ذلك.

واللافت أن الخبر عن قرار بوتين هذا شكل مفاجأة كبيرة للمتحدثين باسم البيت الأبيض ووزارة الخارجية الأمريكية، جوش إرنست وجون كيربي، فقد تناهى إلى أسماعهما عندما كانا يتحدثان مع الإعلام أثناء مؤتمرين صحفيين في واشنطن، الاثنين 14 مارس

وصرح كيربي، ردا على سؤال في هذا الموضوع: » لم أعرف عن هذا الخبر قبل خروجي إليكم، وأود الامتناع عن الإدلاء بأي تعليقات عليه، ريثما أتمكن من النظر فيه وتقييم المسألة ».

من جهته، عجز إرنست عن التعليق، قائلا: » لم أر الأنباء حول هذا الموضوع، وفي هذه اللحظة يصعب علي التنبؤ كيف سيؤثر ذلك (سحب القوات الرئيسية الروسية من سوريا) في المفاوضات (حول تسوية الأزمة السورية)، وما هي التغيرات التي ستجلبها هذه الديناميكية. ولذلك يجب النظر في ماهية النوايا الروسية ».

وأضاف أنه لا يستطيع القول بعد ما إذا كان هذا القرار نتيجة اتفاق مع الجانب الأمريكي.

 

روسيا مستعدة لدعم تونس في مقاومة الارهاب

in A La Une/Tunisie by

التقى وزير الشؤون الخارجية التونسي خميس الجهيناوي، اليوم الاثنين، نظيره الروسي سيرغي لافروف خلال زيارة عمل وصداقة في موسكو.

وأفادت وزارة الخارجية التونسية، في بيان لها، أن الجهيناوي استهل زيارته بلقاء عمل مطول مع وزير الخارجية الروسي بحضور نائب وزير الخارجية والمبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ميخائيل بوغدانوف، أكد فيه الجانبان عمق العلاقات الودية التي تجمع بين البلدين والشعبين الصديقين والرغبة المشتركة في تعزيزها والارتقاء بها إلى أفضل المراتب خاصة أن البلدين يحتفلان هذه السنة بالذكرى الستين لإرساء العلاقات الدبلوماسية بينهما.

وفي هذا السياق أبرز خميس الجهيناوي أن زيارته هذه تندرج في إطار دعم العلاقات التونسية الروسية وبحث سبل الارتقاء بها إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية، داعيًا في هذا الصدد إلى إرساء حوار استراتيجي بين البلدين يشمل مختلف المجالات.

وأوضح أن الدورة السادسة للجنة المشتركة التونسية الروسية، التي ستنعقد بموسكو من 29 مارس إلى 1 أفريل  2016، تشكل الإطار الأمثل لمزيد دفع التعاون الاقتصادي والتجاري وتشخيص فرص الشراكة والاستثمار بين البلدين.

ومن ناحية أخرى، أطلع خميس الجهيناوي نظيره الروسي على تطورات الأوضاع الداخلية بتونس وجهود الدولة لاستكمال المسار الديمقراطي في ضوء التحديات التي تواجهها على المستويين الاقتصادي والأمني. وفي هذا الإطار ثمّن وقوف روسيا إلى جانب الشعب التونسي ودعمها للانتقال الديمقراطي، معربًا عن أمله في استمرار هذا الدعم في مختلف المجالات ولاسيما منها المالية والاستثمارية والأمنية على وجه خاص.

وأكد أن النموذج التونسي مستهدف لأنه نقيض لإيديولوجيا التنظيمات الإرهابية، وأن الجهد الوطني المبذول في مكافحة الإرهاب يستدعي جهدا إقليميا ودوليا يسنده باعتبار أن هذه الآفة عابرة للقارات وتشكل تحديا مشتركا للمجموعة الدولية، ومشددا على أن الإرهاب لن يجد موطئ قدم له في تونس لأنه مرفوض من الشعب التونسي.

وأكد الجانبان ضرورة مزيد تنسيق المواقف والجهود ثنائيًا ودوليًا خاصة إزاء تنامي الخطر الإرهابي. كما أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف استعداد بلاده التام لدعم التعاون الثنائي بين البلدين في المجالات التجارية والاستثمارية والمالية والسياحية وانفتاح السوق الروسية على المنتجات والمواد التونسية.

وفيما يتعلق بمكافحة الإرهاب، أكد لافروف وقوف روسيا بجانب تونس للقضاء على هذه الظاهرة وعزمها على دعم التعاون الثنائي في هذا المجال، مشيرًا إلى أن مقاومة هذه الظاهرة تستوجب تنسيقًا إقليميًا ودوليًا وفي إطار منظمة الأمم المتحدة.

 

فرنسا تتعهد بضمان أمن حكومة السراج

in A La Une/Tunisie by

أبلغت فرنسا شريكاتها الأوروبيات رسميًا نهار اليوم الإثنين، استعدادها لضمان أمن حكومة الوفاق الوطني المقبلة داخل ليبيا.

وتعهد وزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرولت خلال اجتماع وزراء الخارجية الأوروبيين في بروكسل بضمان أمن هذه الحكومة حال إرسائها داخل ليبيا.

ولم يتسن الحصول على رد فعل الأطراف الأوروبية الأخرى، خاصة أن وزير الخارجية الإيطالي غادر الاجتماعات بشكل مبكر وغاب عنها وزير الخارجية الألماني.

وقادت فرنسا مجموعة الدول التي أبدت أكثر اهتمام بالمسألة الليبية في بروكسل اليوم، لكنها أخفقت في تمرير خطتها بفرض عقوبات على معرقلي العملية السياسية بسب تمسك اليونان بموقفها الرافض لذلك.

وقالت الممثلة العليا للسياسة الخارجية الأوروبية فدريكا موغيريني في ختام الاجتماع إن المهم الآن هو دعم حكومة التوافق وتمكينها من أداء واجبها.

وأضافت أن الاتحاد الأوروبي بدا بالفعل تدابير داخلية على الصعيد الإداري تحسبًا لفرض عقوبات على معرقلي العملية السياسية في ليبيا.

ودعا وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي إلى الإسراع في الاستقرار داخل ليبيا ومعالجة القضايا الأمنية والإنسانية التي تواجه البلاد.

وقال وزير خارجية إيطاليا باولو جنتيلوني إن العقوبات تشق طريقها بشكل عادي ولكنه لم يتم إقرارها اليوم.

وشارك المبعوث الدولي إلى ليبيا مارتن كوبلر في مداولات الوزراء الأوروبيين، ونقل إليهم حيثيات اتصالاته مع الأطراف الليبية المختلفة وتصوره لفرص بلورة مخرج سياسي للأزمة.

 

كيري قررنا عدم التغاضي عن تنظيم داعش في ليبيا

in A La Une/International by

أكد وزير الخارجية الأمريكي جون كيري تنامي نشاط تنظيم « داعش » في ليبيا، مشيرا إلى التوصل إلى قرار واضح بعدم التغاضي عن حل هذه المشكلة.

وقال كيري في مؤتمر صحفي في باريس عقب اجتماعه مع عدد من نظرائه الأوروبيين الأحد 13 مارس : « ناقشنا الوضع في ليبيا .. ونيابة عن الولايات المتحدة وبقيّة وزراء الخارجية أودّ أن أعرب عن دعمنا القوي لرئيس الوزراء(الليبي) السرّاج وحكومة الوفاق الوطني الجديدة ».

وأضاف وزير الخارجية الأمريكي، بحسب بيان للسفارة الأمريكية في ليبيا نشر على موقعها في الفيسبوك « نحثّ أعضاء الحوار السياسي الليبي الذين أكّدوا مجدّدا دعمهم لرئيس الوزراء الجديد والمجلس الرئاسي، للانتقال بسرعة إلى طرابلس. وندعو كافة المؤسسات العامة الليبية لتسهيل الانتقال السلمي والمنظم للسّلطة بحيث يتمكّن قادة ليبيا الجُدد من مباشرة مهامّ الحكم من العاصمة الليبية ».

ووصف كيري المصالحة في ليبيا بأنها الحل الأفضل للشعب الليبي، موضحا  « نحن نعلم جميعا أنّ تحقيق المصالحة في ليبيا لن يكون أسهل ممّا كان في أماكن أخرى، ولكنّنا نعرف أيضا أنّه بعد عقود من الدكتاتورية وسنوات من الاضطراب فإنّ هذا هو الخيار الأفضل لأكثر من ستّة ملايين نسمة من الشعب الليبي ».

المصدر: الموقع الإلكتروني للسفارة الأمريكية في ليبيا

 

وزير المالية التبرعات لصندوق مكافحة الارهاب لم تتجاوز ال25 ألف دينار

in A La Une/Tunisie by

قال وزير المالية اليوم في حوار اذاعي ان التبرعات التي انطلقت الاسبوع الماضي لفائدة صندوق  مكافحة الارهاب لم تتجاوز ال25 الف دينار فقط

علما بان رئيس الجمهورية تقدم نهاية الاسبوع الماضي لاحدى مراكز البريد متبرعا بمرتب شهر كامل .

ودعا رئيس الجمهورية بالمناسبة كل التونسيين داخل وخارج أرض الوطن لدعم مجهودات الدولة في حربها على الارهاب مشيدا بتضحيات وبطولات أهالي منطقة بن قردان خاصة والجنوب عامة في الوقوف إلى جانب قواتنا الأمنية والعسكريّة للتصدّي للمحاولات الجبانة لاستهداف مراكز السيادة والنيل من أمن واستقرار المواطنين.

الجزائر القضاء على أمير داعش بتيبازة

in A La Une/International by

تمكنت ليلة أمس وحدة أمنية وعسكرية مشتركة، تابعة للقطاع العملياتي بتيبازة، من القضاء على الإرهابي « أبو المنذر » أمير  التنظيم الإرهابي « داعش » بساحل ولاية تيبازة المعروف سابقا بتنظيم « حماة الدعوة السلفية »، واسترجعت القوة الأمنية، رشاشا أوتوماتيكيا من نوع كلاشينكوف وقنبلة يدوية « رمانة دفاعية »، ومنظار حربي، إضافة إلى عشرات الشرائح الإلكترونية للاتصالات اللاسلكية وهواتف خلوية

لا توجد ضمن ترسانة القذافي كيف وصلت صواريخ ستينغر من ليبيا الى الجزائر

in A La Une/International by

يسود قلق كبير في الجزائر ب بعدما صادرت صواريخ ستينغر في الحدود مع ليبيا، بينما كانت ترسانة الرئيس المغتال معمر القذافي روسية.

ونجحت الجزائر فجر الجمعة في قتل ثلاثة متطرفين واستعادة ست منظومات من صواريخ ستينغر الأمريكية المضادة للطائرات على الحدود مع ليبيا بسبب حالة الاستنفار التي تعرفها الحدود المشتركة بعد هجوم “الدولة الاسلامية” على بلدة بنقردان التونسية التي خلفت أكثر من خمسين قتيلا.

ونقلت صحف جزائرية يوم   الأحد اندهاش المراقبين للعثور على صواريخ ستينغر لأن ترسانة القذافي كانت سوفياتية وروسية ولم يكن يشتري السلاح الأمريكي بسبب الحظر.

وتذهب التفاسير الى اعتبار الأمر بالخطير جدا، وهناك فرضيات كثيرة أبرزها نجاح القذافي في شراء هذه الصواريخ من السوق السوداء أو عبر دولة ثالثة، وهي فرضية ضعيفة بسبب حرص الولايات المتحدة على تتبع هذا النوع من الصواريخ.

وتشير فرضية أخرى الى نجاح دولة خليجية التي تسليح المعارضة عند بدء الانتفاضة ضد القذافي في فيفري 2011 بأسلحة متطورة ومنها صواريخ ستينغر.

وعبر عدد كبير من أهل الاختصاص في الجزائؤر  عن قلقهم الكبير من وصول أسلحة مثل هذه الى الأراضي الجزائرية، ولا يستبعدون وجود مخطط حقيقي لضرب الجيش الجزائري.

ويشير الخبراء الى سهولة معرفة الدولة التي اقتنت هذه الصواريخ لأنها تحمل رقما تسلسليا.

وأسقط هذا الصاروخ 270 طائرة بين مقاتلة وصغيرة وطائرات مروحية منذ بدء استعماله في الحروب سنة 1981، وهو غير مكلف ماديا ويحتاج الى شخصين لتشغيله.

Go to Top