Go to Appearance > Menu to set "Primary Menu"

L'actualité où vous êtes

النائبة سامية عبو تتهم النائب سفيان طوبال بمحاولة صفعها

in A La Une/Tunisie by

قاطعت النائبة عن التيار الديموقراطي سامية عبو جلسة الحوار التي كانت تجري منذ صباح اليوم  مع رئيس الحكومة داخل قبة مجلس الشعب وتطلب نقطة نظام اعلنت من خلالها عن محاولة النائب عن  حركة نداء تونس عن ولاية قفصة بمحاولة صفعها والاعتداء عليها لفظيا ومعنويا  وهو ما نفاه طوبال جملة وتفصيلا معبرا عن استغرابه من مثل هذه التصرفات والاتهامات المغلوطة

وكانت عبو اتهمت طوبال بانه  يتصرف كتصرف الشعب زمن النظام السابق

تونس- الطيار الهارب مفتش عنه منذ 21 ماي الماضي

in A La Une/Tunisie by

علم موقع تزنيزي تيليغراف الوم الأربعاء ان الطيار الذي يعتقد انه غادر البلاد ضمن مجموعة تتجاوز الثلاثين نفرا انطلاقا من معتمدية رمادة من ولاية مدنين صدرت في حقه بطاقة جلب وتفتيش منذ يوم 21 ماي الماضي علما بان تغيب عن الحضور بالثكنة منذ ازيد من 6 اشهر وكان من المقرر ان يحال على القضاء العسكري بتهمة الفرار من الجندية وهو ما أكده بلحسن الوسلاتي الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الوطني في تصريح أمس لموقع تونيزي تيليغراف

ويعتقد انه غادر ضمن هذه المجموعة التي اختفت منذ يومين الى احدى مناطق النزاع وعلى الأرجح ليبيا لانها الأقرب جغرافيا

وقد ذكر شهود عيان ان سيارات اجنبية حضرت لنقلهم بعيدا عن عيون اهاليهم

من جهة أخرى قال خبراء في مجال الطيران ان بإمكان الجماعات المتطرفة التي بحوزتها طائرات عسكرية ان تستغل خبرة الطيار التونسي خاصة اذا ما كانت الطائرات من النوع الذي تدرب عليه وهو امر مستبعد خاصة وان الطائرات الليبية هي من صنع روسي ولكن في حال خضوعه على دورة مكثفة من احد الطيارين المتعودين على قيادة الطاءرات الروسية مع الاستعانة بالكتيب الموجود عادة بداخل الطائرة

تسع منظمات دولية تؤكد تعريف تونس للارهاب غامض وفضفاض

in A La Une/Tunisie by

قالت تسع منظمات غير حكومية في رسالة مشتركة موجهة إلى البرلمان التونسي اليوم إن على المشرعين التونسيين حذف البنود الإشكالية من مشروع قانون جديد لمكافحة الإرهاب. ومن شأن المشروع أن يسمح بالاحتجاز المطول بمعزل عن العالم الخارجي، ويضعف ضمانات سلامة الإجراءات للمتهمين بجرائم الإرهاب، ويسمح بعقوبة الإعدام.

 وقال اريك غولدشتين  نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في هيومن رايتس ووتش: « ثمة بواعث قلق مشروعة لدى السلطات التونسية من النفوذ المتنامي لجماعات التطرف وأفراده، وما يشكلونه من تهديد للتونسيين والأجانب. لكن الواجب في قوانين مكافحة الإرهاب أن تلبي المعايير الدولية لحقوق الإنسان، لا أن تستهزئ بها ».

 وكانت الحكومة قد أرسلت مشروع القانون إلى البرلمان في 26 مارس 2015 في أعقاب الاعتداء على متحف باردو الذي تسبب في قتل 22 من السائحين الأجانب. وبعد قيام مسلح بقتل 38 سائحاً في أحد فنادق سوسة يوم 26 جوان ، أعلنت السلطات عن نية التعجيل بتبني القانون. ويخضع مشروع القانون حالياً للنقاش في البرلمان، في لجنة التشريع العام ولجنة الحقوق والحريات.

 ومن شأن المسودة الجديدة لمشروع قانون مكافحة الإرهاب الخاصة بالحكومة التونسية، أن تسمح للشرطة باحتجاز المشتبه بهم بمعزل عن العالم الخارجي لما يصل إلى 15 يوماً بموافقة النيابة، وبدون عرض الشخص على قاض. وأثناء تلك المدة لا يتاح للمتشبه بهم التواصل مع محامين أو الاتصال بذويهم، مما يزيد من خطر إساءة المعاملة أو التعذيب. ويسمح القانون التونسي المعمول به حالياً للسلطات باحتجاز المشتبه بهم ـ بمن فيهم المتهمين بجرائم تتعلق بالإرهاب ـ لمدة أقصاها ستة أيام. ومن شأن مشروع القانون أن يسمح بفرض عقوبة الإعدام على أي شخص يدان في عمل إرهابي نتجت عنه وفيات، وبذا يطيل قائمة الجرائم التي يعاقب عليها القانون التونسي بالإعدام. وقد التزمت تونس بحظر فعلي على الإعدام منذ 1991.

 ويبقي مشروع القانون أيضاً على بعض أوجه القصور التي اتسمت بها المسودة السابقة، ومنها تعريف غامض وفضفاض للإرهاب، يسمح للحكومة بقمع طيف واسع من الحريات المحمية

دولياً، إذ يمكنه، على سبيل المثال، التمهيد لملاحقة المظاهرات العامة التي تؤدي إلى « الإضرار بالممتلكات الخاصة والعامة »، أو تعطيل الخدمات العامة، بتهمة الإرهاب.

وقد شارك في التوقيع

منظمة العفو الدولية آمنستي

المادة 19

محامون بلا حدود ـ بلجيكا

الشبكة الأورو-متوسطية لحقوق الإنسان

الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان

هيومن رايتس ووتش

المنظمة العالمية لمناهضة التعذيب

مراسلون بلا حدود

مركز كارتر

 

الخطوط التونسية تغييرات منتظرة في الادارات المركزية

in A La Une/Tunisie by

علم موقع تونيزي تيليغراف ان  السيدة سارة رجب الرئيسة المديرة العامة للخطوط التونسية  تخطط هذه الايام لاجراء عدة تغييرات على مستوى المسؤلين بالادارت المركزية للمؤسسة بما في ذلك ادارة الاتصال والاعلام

من جهة علم موقع تونيزي تيليغراف ان الخطوط التونسية ستشرع بدايو من شهر أكتوبر القادم في تعميم الوجبات الغذائية السخنة على جميع رحلاتها بعد توقف دام لاشهر  وقد شرعت المؤسسة منذ أيم بتوزيع وجبات سخنة على عدد محدود من الرحلات التي تنطلق بعد الظهر  ومن المنتظر ان تعود   كاترينغ الناقلة التونسية  الى العمل خلال الاشهر القليلة القادمة ومن المتوقع ان تعود بقوة بعد عودة غالبية اعوانها الذين تم توزيعهم على محتلف الادارات بالشركة وسيخضع عدد منهم لتبرصات تكوينية  لتتمكن المؤسسة من استعادة حرفائها الكبار مثل شركة لوفتنزا والاماراتية

ليبيا سفير أمريكي جديد اختصاصه الفوضى

in A La Une/Tunisie by

وقعت جريدة «بوليتيكو» السياسية الأميركية قرب عقد جلسة استماع جديدة للكونغرس بشأن أزمة بنغازي، يطرح من خلالها الرئيس الأميركي باراك أوباما تعيين سفير جديد في ليبيا

ووصف موقع الجريدة، أمس الثلاثاء، المرشح لمنصب السفير الأميركي في ليبيا بيتر دابليو بود بأنه «لديه خبرة في العمل في الفوضى»، في إشارة لما قالت إن ليبيا تعانيه حاليًا

وأعلن البيت الأبيض الثلاثاء أن أوباما رشح بود، السفير الأميركي الحالي في نيبال، لمنصب سفير أميركا في ليبيا، وخدم بود خلال العقد الأخير في العراق وباكستان وملاوي، وفق موقع وزارة الخارجية الأميركية

وتوقعت الجريدة أن تفسح الجلسة مجالًا للجمهوريين للاستمرار في الحديث عن إخفاق إدارة أوباما المتمثل في حادث مقتل السفير الأميركي السابق كريس ستيفنز في الهجوم على مقر القنصلية الأميركية ببنغازي العام 2012

واستبعدت الجريدة وجود خطر كبير على بود نظرًا لتعهدات وزارة الخارجية الأميركية بتكثيف الحماية على مقر السفارة الأميركية، وكان جرى إخلاء مقر السفارة الأميركية في ليبيا العام الماضي، وتعمل السفيرة الحالية ديبورا جونز من مالطا

 

تونس تفكيك شبكة تجسس روسية بقيادة دبلوماسيين تورط فيها عدد من الموظفين في دوائر حكومية

in A La Une/Tunisie by

افاد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية، سفيان السليطي بأنّ النيابة العمومية الابتدائية أذنت بفتح تحقيق إثر تواتر معلومات وأخبار، مفادها الكشف عن شبكة تقودها أطراف أجنبية، قامت باستقطاب عدد من التونسيين العاملين بدوائر بلدية وإدارات عمومية

وقد تم فتح البحث التحقيقي من أجل جرائم التآمر ضد أمن الدولة الداخلي، وتدليس ومسك واستعمال مدلس، والارتشاء، وتكوين عصابة بقصد الاعتداء على الأشخاص والأملاك

واوضح أنّ قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بتونس المتعهد بالملف أصدر بطاقات إيداع بحق 4 موظفين تونسيين، من بينهم امرأة وجميعهم يشغلون مناصب في البلديات، لافتاً إلى أنّ البحث والتحري لا يزالان جاريين

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية، أنّ شبكة التجسس موضوع التحقيق يقودها دبلوماسيون روس، تولوا استقطاب عدد من الموظفين التونسيين العاملين في البلديات والإدارات العمومية الحساسة، وذلك بهدف مدّ موسكو بقاعدة بيانات حول أجيال كاملة من الشعب التونسي

وذكرت الوكالة، أنّ المتورطين في القضية هما دبلوماسيان روسيان، يعملان في المركز الثقافي الروسي، وقد تم الإفراج عنهما لتمتعهما بالحصانة الدبلوماسية، فيما تم إصدار بطاقات إيداع بالسجن ضد التونسيين المتواطئين معهما

عارضة أزياء كندية تنتقل الى سوريا لمقاتلة داعش

in A La Une/International by

safe_imageسافرت  تايغر صان العارضة الكندية السابقةإلى سوريا قبل أشهر لتقاتل في صفوف إحدى الميليشيات الكردية وهي قوات حماية الشعب الكردي التى تعرف اختصارا « بواي بي جي » ضد تنظيم الدولة الإسلامية عادت إلى موطنها في كندا لتحكي ما شاهدت وتوضح جريدة التيليغراف  البريطانية التي أوردت الخبر  أن صان شعرت بالرغبة في مساعدة الأكراد على الوقوف في وجه الجهاديين للدفاع عن « الحضارة الإنسانية » وتقول صان « لقد شاهدت الكثير من الأمور التى لم أكن أتخيلها » مضيفة إنها اضطرت في بعض الأوقات إلى الوقوف على إصبع واحدة كما شاهدت فتاة صغيرة تموت بعدما تعرضت لانفجار لغم ارضي حيث لم يكن لدى الأكراد أي دعم طبي

وحصلت  ميليشيات « واي بي جي »  على شهرة دولية وانضم لها العشرات من الغربيين للقتال في صفوفها بينهم بعض البريطانيين وذلك بعدما نجحت في صد مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية عن مدينة عين العرب

وانضم اخرون  من دول غربية انضموا للقتال مع الأكراد منهم ألان دنكان الجندي السابق في الفرقة الأيرلندية في الجيش البريطاني وماكر غيفورد الشاب القادم من أوكسفورد

فرقة أس أو 15 البريطانية تضاعف حضورها في تونس ومصر وتركيا

in A La Une/Tunisie by

قررت السلطات الامنية مضاعفة  الوجود الامني البريطاني في شمال افريقيا عبر ارسال المزيد من رجال فرقة مكافحة الارهاب المعروفة باسم  أس أو 15

وذلك بهدف حماية السياح الانقليز في المنطقة وكذلك رجال الاعمال واصحاب الاستثمارات البريطانيين

وعلى اثر  جريمة سوسة الارهابية التي أودت بحياة 30 سائحا بريطانيا ارسلت بريطانيا 20 رجلا من هذه الفرقة  لكن الصحافة البريطانية تحدثت اليوم عن مضاعفة   عدد رجال هذه الفرقة الى ال60 سيتم توزيعهم على تونس ومصر وتركيا

علما بان لدى هذه الفرقة المتخصصة في مكافحة الارهاب ولا يزيد عدد اعضائها عن ال1500 رجل يتواجد حاليا 30 رجلا  من اعوانها بين كل من أفغانستان والصومال  وتركيا

وحسب المسؤولين البريطانيين فان عمل فرقة أس أو 15 سيكون الى جانب الشرطة المحلية كما ينتظر ان تحضى هذه الفرقة على ميزانية اضافية لانتداب وتكوين المزيد من الأعوان

 

 

 

الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الوطني يكشف عن قصة الطيار المختفي

in A La Une/Tunisie by

قال بلحسن الوسلاتي الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الوطني في تصريح لموقع تونيزي تيليغراف  ان الطيار الذي قيل انه قد غادر مدينة رمادة نحو جهة مجهولة هو شخص فار من الجندية منذ 6 أشهر وتلاحقه قضية وكان من المفترض ان يمثل هيئة تأديب

 وحسب مصادر لموقع تونيزي تيليغراف فان هذا الطيار قد  تكون صدرت في حقه بطاقة تفتيش

اما عن  الجنديين الاخرين اللذين قيل انهما التحقا بتنظيم داعش فقال الوسلاتي انه بالنسبة لنا كمؤسسة عسكرية فان وضعيتهما سليمة  خاصةوانهما تحصلا على  تراخيص لعطلة سنوية ونحن لا نستطيع ان نعلق على وضعيتهما وننفي او نؤكد انهما ذهبا الى وجهة مجهولة ولن يعودا الى  الثكنة

وكانت عدة وسائل اعلام تحدثت صباح اليوم عن اختفاء 23 مواطنل بمدينة رمادة بينهم ثلاثة عسكريين يعتقد انهم اتجهوا الى احدى مناطق النزاع

 

خلافا لما كشف عنه وزير الداخلية القصة الحقيقية لمخطط اغتيال السفير الأمريكي بتونس

in A La Une/Tunisie by

خلال جلسة استماع امام لجنة التشريع العام بمجلس نواب الشعب كشف يوم أمس الاثنين  السيد ناجم الغرسلي وزير الداخلية عن احباط محاولة لاغتيال السفير الأمريكي جاكوب وللاس بتونس وذلك بتفخيخ محل الحلاقة الذي تعود على ارتياده بجهة الكرم

ولكن يبدو ان  احباط هذا المخطط لم يحصل زمن هذا الوزير بل كان في عهد حكومة مهدي جمعة  وقد باشر هذا الملف السيد رضا صفر الوزير المكلف بالامن  وحسب ما لدينا من معطيات  فانه بوصول برقية من جهاز الاستخبارات الأمريكي سي أي ايه يحذر من رصد مجموعة تخطط لاغتيال السفير الفرنسي بتونس انطلقت  التحريات من قبل الوحدة الوطنية لمكافحة جرائم الإرهاب التي اكتشفت ان المستهدف ليس السفير الفرنسي بل السفير الأمريكي اذ قامت المجموعة الإرهابية باكتراء محل لاصلاح الهواتف الجوالة  بجانب محل الحلاقة الذي يرتاده السفير الأمريكي  بهدف رصد تحركات هذا الأخير وكان يفترض ان تتم العملية عن طريق سيارة مفخخة لكن بعد القاء القبض على فتاة كانت تنشط ضمن المجموعة  كشف المستور واطاح بجميع أعضاء المجموعة الإرهابية

Go to Top