L'actualité où vous êtes

Tag archive

الاتحاد الاوروبي

ساركوزي وجوبيه تركيا لاتنتمي للاتحاد الأوروبي

in A La Une/International by
ساركوزي

قال المرشحان البارزان للتنافس على نيل ترشيح المحافظين لخوض انتخابات الرئاسة الفرنسية العام القادم نيكولا ساركوزي وآلان جوبيه اليوم الخميس إن تركيا لا تنتمي للاتحاد الأوروبي وذلك في تأكيد على معارضتهما لاستمرار محادثات الانضمام مع أنقرة.
وقال الاثنان أيضا في مناظرة تلفزيونية قبل التصويت المقرر في 20 نوفمبر  و27 نوفمبر لاختبار مرشح عن المحافظين إن الرئيس السوري بشار الأسد لا يمكن أن يكون جزءا من الحل في سوريا.
وأيا كان المرشح الذي سيفوز في الانتخابات التمهيدية للمحافظين فستكون لديه فرصة قوية لانتخابه رئيسا لفرنسا في مايو أيار. وتدعم فرنسا رسميا في الوقت الراهن المحادثات المتعلقة بانضمام تركيا للاتحاد الأوروبي.
وقال رئيس الوزراء السابق آلان جوبيه الذي يتصدر استطلاعات الرأي « قلت منذ وقت طويل إن تركيا لا تنتمي للاتحاد الأوروبي وإن التطور الحالي للنظام في تركيا يجعل هذا الأمر أكثر صعوبة. » وقال جوبيه إنه يعارض اتفاقا بين الاتحاد الأوروبي وتركيا تساعد أنقره بموجبه في وقف تدفق المهاجرين إلى الاتحاد الأوروبي مقابل تخفيف شروط الحصول على تأشيرات سفر للأتراك واستئناف محادثات الانضمام للاتحاد.
من جهته قال الرئيس الفرنسي السابق ساركوزي « حان الوقت لوضع نهاية لكل ذلك..تركيا لا تنتمي للاتحاد الأوروبي. » لكن جوبيه قال إن الاتحاد يجب أن يواصل التحدث مع تركيا وأضاف « بالطبع النظام التركي لا يتطور مثلما نود بشأن الجبهة الديمقراطية لكنها دولة كبيرة وجار يتعين علينا التواصل معه. » وقال المرشحان ردا على سؤال حول كيفية التعامل مع الحرب في سوريا إن الأسد يجب أن يرحل في نهاية المطاف.

قيادات الاتحاد الأوروبي على الحكومة البريطانية ان تفعل رغبة شعبها وبسرعة

in A La Une/International by
الاتحاد الاوروبي

اجتمع صباح اليوم الجمعة  في بروكسيل كل من رئيس البرلمان الأوروبي مارتان  شولتز والرئيس تاسك والوزير الأول روت بدعوة من رئيس المفوضية الأوروبية السيد يونكر للتباحث حول نتيجة  الاستفتاء الذي جرى بالمملكة المتحدة وأدلوا بتصريح مشترك، فيما يلي نصه:

« بعد مسلسل حر وديمقراطي، عبر البريطانيون عن رغبتهم في مغادرة الاتحاد الأوروبي. نأسف لهذا القرار، لكن نحترمه.

إنه وضع غير مسبوق ولكننا متحدون في ردنا. سنتحلى بالحزم وسندافع على القيم الأساسية لأوروبا ألا وهي تعزيز السلم وتوفير الرفاه لشعوبها. وسيستمر الاتحاد بدوله السبعة والعشرين. الاتحاد هو إطار مستقبلنا السياسي المشترك حيث يجمعنا التاريخ والجغرافيا والمصالح المشتركة، وعلى هذا الأساس سنُطَوِّر تعاوننا. جميعاً، سنواجه التحديات المشتركة المتمثلة في مواصلة النمو وتحقيق المزيد من الرفاه واستتباب الأمن والأمان لصالح مواطنينا. وستؤدي المؤسسات الأوروبية دورها كاملا لبلوغ هذا المسعى.

نتوقع الآن من حكومة المملكة المتحدة أن تُفَعِّل قرار الشعب البريطاني في أسرع وقت ممكن وإن كان ذلك مؤلما. كل تأخر في هذا الشأن سيُطيل أمد الشك من دون فائدة. لدينا قوانين لمعالجة هذه الوضعية على نحو منظم. فالمادة 50 من معاهدة الاتحاد الأوروبي تنص على الإجراء الذي يجب اتباعه  إذا ما قررت دولة عضو الانسحاب من الاتحاد. نحن مستعدون للإسراع في إطلاق مفاوضات مع المملكة المتحدة بشأن بنود وشروط الانسحاب. و إلى أن ينتهي مسلسل المفاوضات، ستبقى المملكة المتحدة عضوا في الاتحاد الأوروبي مع كل ما يقتضيه ذلك من حقوق وواجبات. وبموجب المعاهدات التي صادقت عليها المملكة المتحدة، فإن قانون الاتحاد الأوروبي سيستمر في التطبيق بشكل كامل على المملكة المتحدة وداخلها إلى أن تفقد عضويتها.

وكما تم الاتفاق على ذلك، فإن الترتيب الجديد الخاص بالمملكة المتحدة داخل الاتحاد الأوروبي الذي تم التوصل إليه خلال المجلس الاوروبي المنعقد يومي 18 و29 فيفري  2016 لن يدخل حيز التنفيذ ومن ثم سيتوقف، ولن تكون هناك مفاوضات أخرى.

في ما يتعلق بالمملكة المتحدة، نتمنى أن تكون في المستقبل شريكا قريبا من الاتحاد الأوروبي كما نتمنى أن تقوم المملكة المتحدة بصياغة مقترحاتها بهذا الخصوص. وكل اتفاق سيتم إبرامه مع المملكة المتحدة كبلد غير عضو يجب أن يأخذ بعين الاعتبار مصالح الطرفين وأن يكون متوازنا من حيث الحقوق والواجبات ».

الجزائر تعلق اتفاقات التبادل الحر مع الاتحاد الأوروبي والمنطقة العربية

in A La Une/International/La Revue Medias by

قررت الجزائر الثلاثاء 23 فيفري، تعليق اتفاقات التبادل الحر المبرمة مع كل من الاتحاد الأوروبي والمنطقة العربية للتبادل الحر.

وتم إصدار القرار من طرف واحد من قبل الجزائر بالنظر إلى الظرفية الاقتصادية والمالية التي تمر بها البلاد والتي تتطلب حيطة وحذر كبيرين على المستوى المالي والتجاري وخاصة وأن المنطقتين الجغرافيتين لم تلتزما ببنود الاتفاقات المبرمة لا سيما تعزيز الاستثمارات المباشرة نحو الجزائر.

ووجه الوزير الأول عبد المالك سلال، تعليمة مؤرخة في 14 فيفري، للمديرية العامة للجمارك، يأمر بموجبها تعليق اتفاقات التبادل الحر مع كل من الاتحاد الأوروبي والمنطقة العربية للتبادل الحر، على أن تدخل حيز النفاذ في منتصف نهار 23 فيفري الجاري.

وبموجب التعليمة الجديدة للوزير الأول، سيتم إلغاء الإعفاءات الجمركية على كل السلع المستوردة من المنطقتين الجغرافيتين المعنيتين وهما الاتحاد الأوروبي والمنطقة العربية للتبادل الحر، والعودة للعمل بالنظام العام الذي كان مطبقا قبل دخول الاتفاقات مع الدول المعنية حيز التطبيق.

ويطق القرار على جميع السلع التي تدخل إلى البلاد برا وبحرا وجوا.

وتكشف الوثيقة، أن الإعفاءات الجمركية التي منحت منذ 1 جانفي 2016 يتم إلغائها وتعتبر عديمة الأثر.

وتقدر الخسائر الجمركية من الإعفاءات المقررة بموجب الاتفاق مع الاتحاد الاوروبي والمنطقة العربية للتبادل الحر بحوالي 3 ملايير دولار سنويا.

الجزائر

المصدر: الجزائر اليوم

منسق شؤون الارهاب بالاتحاد الأوروبي لدينا قلق خاص تجاه تونس

in A La Une/Tunisie by

قال جيل ديكيرشوف منسّق شؤون الإرهاب في الاتحاد الأوروبي  أنّه يشعر بقلق خاص تجاه تونس التي غادر أراضيها نحو سوريا حوالي ثلاثة آلاف « جهادي » يضافون إلى الذين تم اعتقالهم قبل مغادرتهم الأراضي التونسية

 وقال جيل ديكيرشوف أنّ جنوب ليبيا تحوّل إلى ملاذ آمن فعلي للمجموعات الإرهابية في مجمل منطقة الساحل الإفريقي وشمال أفريقيا

المسؤول الأوروبي  خلال جلسة سماع حول المخاطر الأمنية المحدقة بأوروبا، نظّمها البرلمان الأوروبي في بروكسل، إنّ ليبيا تعد حالة خطيرة من حالات التهديد الإرهابي في شمال أفريقيا والشرق الأوسط

وحذّر المسؤول الأمني الأوروبي من تدهور الوضع الأمني في مجمل دول شمال أفريقيا وتجاوزه الحدود الليبية

أما بالنسبة للمغرب  فيقول  السيد جيل ان  المعطيات تشير إلى أنّ 1500 من رعاياه غادروا إلى سورية وأنّ عودتهم سوف تُمثّل تحديًا خطيرًا »

وقال إنَّ العقد المأساوي الذي شهدته الجزائر في التسعينات، وقتل خلاله أكثر من مئة ألف جزائري جاء مباشرةً بعد عودة المقاتلين من أفغانستان

وشهد البرلمان الأوروبي جدلاً ساخنًا بين عددٍ من السياسيين والنواب وبعض خبراء شؤون الأمن في أوروبا

وظهر خلال النقاش للمرة الأولى دعوات لما أطلق عليه البعض ضرورة تبنّي المسلمين في القارة لـ »الفقه الوقائي » والاعتماد على أئمة وواعظين يساعدون الشباب المسلم في القارة على تجاوز دعوات التطرف والتشدد والتركيز على دور العبادة والمنشطين الاجتماعيين لدحر نزعات الإرهاب في صفوف الجاليات الإسلامية

وأكّد مصدر أوروبي في بروكسل أنّ مطالبة فرنسا على لسان وزير خارجيتها لوران فابيوس رسميًا، أمام الجمعية العامة للأم المتّحدة خلال جلسة النقاش حول ليبيا يوم الخميس، بإدراج تنظيم أنصار الشريعة في ليبيا في قائمة المنظمات والأطراف الإرهابية التي تصنّفها الأمم المتحدة، سينظر إليه الاتحاد الأوروبي بجدية باعتباره أول مبادرة رسمية لدولة عضو وهي خطوة ضرورية قبل تصنيف التنظيم

 

لمراقبة الانتخابات الرئاسية والتشريعية توقيع اتفاقية بين الهيئة العليا المستقلة للانتخابات وبعثة الاتحاد الأوروربي

in A La Une/élections 2014/Tunisie by

أعلنت اليوم الثلاثاء  الهيئة العليا المستقلة للانتخابات انها وقعت اليوم  بمقر الهيئة اتفاقية مع بعثة الاتحاد الأوروبي بتونس حول ملاحظة الانتخابات التشريعية والرئاسية المقبلة

وحسب بيان صحفي نشر اليوم على الموقع الرسمي للهيئة  فان نص الاتفاق بين الطرفين يضبط  تفاصيل مهام وحقوق وواجبات بعثة الاتحاد الأوروبي لملاحظة الانتخابات وكذلك التزامات الهيئة العليا المستقلة للانتخابات لتسهيل مهمة الملاحظين

و من بين محاور هذا الاتفاق يلتزم ملاحظو الاتحاد الأوروبي بمبدأ الحياد والموضوعية والاستقلالية في إطار قيامهم بمهامهم. كما يتعهد الاتحاد الأوروبي بتقديم نسخة من الاعلان المبدئي الذي ستصدره عقب كل موعد انتخابي وكذلك بنسخة من التقرير النهائي المنتظر اصداره بضعة أسابيع بعد الانتخابات

من ناحيتها تلتزم الهيئة بتقديم المساعدة للبعثة الأوروبية لملاحظة الانتخابات، طبقا للقانون التونسي ولفصول الاتفاق. كما تضمن الهيئة للملاحظين ومرافقيهم المنتدبين في تونس حق الدخول لمكاتب الاقتراع ومراكز الفرز وكذلك لكل الهياكل الادارية المعنية بالاقتراع والفرز والنتائج.

ووقع نص الاتفاق السيد محمد شفيق صرصار عن الهيئة والسيد لورنزو كلوزر القائم بالأعمال عن بعثة المفوضية الأوروبية في تونس

لمتابعة العملية الانتخابية وفد هام من الاتحاد الأوروبي قريبا في تونس

in Tunisie by

علم موقع تونيزي تيليغراف ان وفدا هاما عن الاتحاد الاوروبي سيصل الى تونس للالتقاء بمختلف الاطراف السياسية وذلك

للتعرف على الاستعدادات الجارية للانتخابات التي ستجري يوم 23 أكتوبر القادم

ويخطط الاتحاد الأوروبي لارسال بعثة لمراقبة الانتخابات وكذلك النظر في حاجيات تونس المالية التي ستخصص لهذا الموعد

وتجري سفيرة الاتحاد الاوروبي منذ اسبوع سلسلة من اللقاءات الماراطونية مع مختلف ممثلي الاحزاب اضافة الى  أعضاء

الهيئة العليا المستقلة للانتخابات الذين التقتهم يوم الاثنين وقد تم الاتفاق على الشروع في ارسال مراقبين وملاحظين لمتابعة

عملية التسجيل وفي مرحلة لا حقة مراقبة الحملة الانتخابية فالانتخابات

وكانت سفيرة الاتحاد الاوروبي بتونس اعلنت عقب لقاءها بالسيد راشد الغنوشي يوم 9 جويلية الجاري ان الاتحاد الاوروبي

مستعد للتعاطي مع أي حكومة ستفرزها نتائج الانتخابات القادمة 

Go to Top