L'actualité où vous êtes

Tag archive

الحمامات

تحقيق – مافيا العقارات يهددون مدينة الحمامات

in A La Une/Tunisie by

يعيش متساكنو مدينة الحمامات على وقع خبر صادم  سيشوه وجه مدينتهم  ويحدث به خدوشا لا يمكن اصلاحها

ففي الوقت الذي مازالت السلطات المحلية والجهوية لم تحسم في ملف نزل   الياسمينة   نزل الخبر كالصاعقة على الجميع ليتم الاعلان عن الشروع  في التفويت فيه  لاحد الباعثين العقاريين الخواص الذي يصفه عدد من أهالي الحمامات بالرجل النافذ

اذ يعمل هذا الباعث العقاري  على اقامة  مركب تجاري « Mall  » يتكون من ثالثة طوابق تحت الأض و أربعة طوابق فوق الأرض  . و انطلقت الاتصالات  بالسلط المحلية و الجهوية و المركزية للحصول على الرخص اللازمة  رامين عرض الحائط كل اعتبارات التهيئة العمرانية و الوضعية العقارية و إرادة أبناء الحمامات

وبالرجوع إلى مشروع المركب التجاري المبرمج من طرف الباعث العقاري و حسب المعلومات التي قدمها المستفيد السيد ماهر شعبان أثناء جلسة عمل إلتأمت إثر احتجاجات المجتمع المدني و الأحزاب  السياسية الممثلة بالحمامات تحت إشراف والي نابل السيد سمير رويهم بمقر ولاية  نابل في 26/06/2016 نسجل التجاوزات التالية

: 1 -المساحة التي قام المصفي ببيعها لفائدة الوكالة العقارية السياحية تناهز 6000 متر مربع و تشمل قطعا مسجلة بإسم شركة ياسمينة و أخرى غير مسجلة و منها ما هو مقر القباضة البلدية حاليا ) علما و ان الوكالة العقارية السياحية لم تتوصل إلى ترسيم عقد شرائها في السجل العقاري إلى حد الان

2 -الوحدة الترابية لفضاء نزل ياسمينة ينظمها من الناحية العمرانية أمر عدد 760 لسنة 1977 وهي منطقة سياحية و سجلت العديد من المحاولات  لتغيير صبغتها من طرف بلدية الحمامات لكن مشروع مثال التهيئة الجديد لم تقع المصادقة عليه و مازال في طور المراجعة

. 3 -مجلة التهيئة الترابية و التعمير تمنع تركيز مشاريع المركبات التجارية من النوع المزمع إنجازه من طرف الباعث العقاري ، خارج حدود المناطق المغطاة بأمثلة تهيئة عمرانية و على مسافة تساوي أو تفوق 5 كليمترات من حدود هذه المناطق ) يراجع الفصل 5 مكرر من قانون 122 لسنة 1994المؤرخ في 28/11/1994 المضاف بالقانون عدد 78 .)2003/12/30 في المؤرخ 2003 لسنة

4 -وسط مدينة الحمامات ليس بحاجة لمثل هذه  المركبات التجارية بل في حاجة إلى متنفس طبيعي يحافظ على جمالية المدينة و ما إمتازت به من بيئة خضراء و فضاءات اجتماعية ترجع بالفائدة على صحة المواطن و الزائر ، و أنه يمكن إجراء دراسة علمية للجانب البشري و الاجتماعي للتأكد من سلامة  خيار الجماعة المحلية . و بدونالتشكيك   في نوايا الباعث العقاري للاستثمار في الجهة فانه بامكانه  البحث عن عقار يستجيب إلى مواصفات المركبات التجارية و متطلبات المنطقة إقتصاديا مع احترام القانون .

يذكر انه  صدر يوم 9 جوان 2016  بيان للرأي العام عن رئيس اللجنة الخصوصية لبلدية الحمامات تم من خلاله التأكيد   إثر إنعقاد جلسة عمل مع المجتمع المدني و الأحزاب  الممثلة على تجميد  أي مطلب رخصة بناء فوق العقار المتنازع في شأنه و التمسك بعدم التفويت فيه لغير بلدية الحمامات وكذلك التمسك بضرورة الدفاع عن وحدة فضاء ياسمينة و صبغته العمومية و بقائه متنفسا لمتساكني مدينة الحمامات و ضيوفها المحليين و الأجانب

وللتذكير فان  فضاء الياسمينة يعود تاريخ ميلاده الى سنة 1960 وذلك ضمن مخططات الدولة المستقلة حديثا لتكريس السياسة الاقتصادية لبلادنا  الخاصة بالقطاع السياحي. اذ تم انتزاع  تم إنتزاع العديد من الاراضي الفلاحية  من اجل احداث هذا القطب السياحي  بالمنطقة و المقدر تقريبا بـ 800 هكتار

الحمامات العثور على جثة شيخ

in A La Une/Tunisie by

عثرت وحدات الحرس الوطني مساء يوم 27 فيفري الجاري بجهة حي الرمان الاعلى الحمامات على جثة شيخ في العقد السابع من عمره مفارق الحياة . تم اعلام النيابة العمومية التي اذنت باحالة الجثة على الطبيب الشرعي لتحديد اسباب الوفاة . مركز الحرس الوطني بالحمامات تعهد بالموضوع والمساعي حثيثة لاماطة اللثم عن مرتكبي الجريمة .

الاعتداء على البرج الاثري بالحمامات وبالتصويت

in A La Une/Tunisie by

تعرض البرج الاثري بالحمامات الى اعتداء شنيع من قبل السلطات المحلية  التي لم تمانع في ذلك بل انها عرضت امر الاعتداء عليه على التصويت اذ كيف يسمح المسؤولون بالقطاع الثقافي محليا ومركزيا بأن تدق الاوتاد الحديدية في جسم هذا البرج من اجل تعليق لوحة  عملاقة تحتفي بالتنوع ابشري قام بالمشاركة بتدشينها السفير الكندي بتونس

فالبرج تحت حماية وكالة التراث الوطني بوصفه معلما اثريا تاريخيا ولا يجوز ان يتعرض لمثل ذلك الاعتداء الذي وعدت السلط المحلية قبل يومين ان تتدخل وتنهي المهزلة ولكن اطرافا في النيابة الخصوصية مصرين على الابقاء عليه بحجة ان القرار تم اتخاذه بأغلبية الأصوات

 والبرج الأثري بالحمامات لمن لا يعرفه موجود بالزاوية الشمالية الغربية للمدينة الذي يعود انجازه إلى عهد الدولة الأغلبية حوالي سنة 893م على يد الأمير ابراهيم الثالث بهدف حماية السواحل وسكان المدينة من الزحف والغزو الخارجي
وقد ظل البرج المسمى أيضا بالقلعة أو القصبة مبعثا لشعور الأهالي بالأمن وشامخا مطلا على كامل ارجاء المدينة بجبالها وشواطئها الذهبية وخليجها الساحر وصامدا لقرون عديدة أمام أمواج البحر التي تلامس جانبه الغربي ليفرز مشهدا في غاية الروعة والجمال قبل أن يقع في نهاية التسعينات إحداث ممرا على كامل الجانب الغربي للبرج وأسوار المدينة العتيقة مخلفا بذلك موجة رفض واسعة بعد التعدي على هذا المنظر الطبيعي الفريد بربط سيدي بوحديد بالشلمة والفسحة الشاطئية المرتبطة بالطريق السياحية المؤدية للحمامات الشمالية 
وعرف  البرج ترميمات عديدة انطلقت منذ القرن الرابع عشر ميلاديا وتحول في عهد العثمانيين إلى ثكنة للجيش التركي وحافظ على نفس هذه الوظيفة إلى عهد الاستعمار الفرنسي

تونس- حريق في سوق البلاغجية بنابل

in A La Une by

قالت وكالة تونس افريقيا للانباء ان حريقا اتى على سبع مغازات اليوم الخميس بسوق البلاغجية بنابل 

وشهدت منطقة الحمامات  الاسبوع الماضي حريقا مماثلا اتى على اربع مغازات لبيع التحف التقليدية

وقد أرجعت أسباب الحريق الى تماس في الاسلاك الكهربائية

الحمامات فندق حلال ولكن بأي ثمن

in A La Une/Tunisie by

للباحثين عن التنشيط السياحي الحلال في فندق ازور بلاتزا  سيجدون ضالتهم المنشودة ولكن بأي ثمن

ولكن ما هي قصة هذا الفندق الذي تحول فجاة الى تقديم خدمات سياحية حلال

حسب موقع تونيزي تيليغراف فان هذا الفندق تم اغلاقه من قبل السلطات التونسية المختصة

منذ اربع سنوات لعدم استجابته للشروط المتبعة في ادارة الفنادق في تونس  ولكنه هذه الصائفة فتح أبوابه فجأة  ودون سابق اعلام حتى ان خدماته  تدهورت مقارنة بالفترة السابقة  حتى ان عددا من السياح الاجانب حاولوا في اكثر من مرة ان يدخلوا للفندق للتلصص على ما يدور بداخله لشدة الرواييات التي تحاك حوله ونوعية رواده  الذين حولوه الى منتدى للاجتماعات الحزبية

ولكن اين وزارة السياحة واين السلطات الجهوية  للوقوف على ما يجري ولمعرفة الجهة التي سمحت له بالعودة للنشاط 

بمارينا الحمامات من سمح لنضال الورفللي بالاقامة بفيلا المنصف الطرابلسي

in A La Une/Exclusif/Tunisie by

علم موقع تونيزي تيليغراف ان السيد نضال الورفلي  الوزير المكلف بالملف الاقتصادي لدى رئيس الحكومة يقيم منذ أسبوعين بفيلا بمارينا الحمامات  كانت تشرف عليها  هيئة التصرف في الاملاك المصادرة

وحسب ما بلغنا من معلومات فان هذه الفيلا كانت تعود للراحل منصف الطرابلسي شقيق ليلى بن علي

الذي توفي بالسجن المدني بالمرناقية  في فيفري 2013

وفي محاولة معرفة ما اذا كان رئيس الحكومة قد منح السيد الورفللي ترخيصا لاستغلال هذه الفيلا الا اننا لم نتمكن من الحصول على رد  من المكتب الاعلامي لرئاسة الحكومة الى حد كتابة هذه الاسطر

من جهة اخرى تسري أخبار عن استخدام عدد من السيارات الفخمة المصادرة من قبل عدد من المسؤولين في افراحهم العائلية 

Go to Top