L'actualité où vous êtes

Tag archive

المنصف المرزوقي

الرئيس السابق المنصف المرزوقي يتهم الامارات بالتآمر على تونس

in A La Une by

أكد الرئيس التونسي السابق ورئيس حزب “حراك تونس الإرادة” المنصف المرزوقي، أن الإمارات تواصل مساعيها لإحباط التجربة الديمقراطية في تونس، مشددا على أنه عمل خلال ولايته على “التصدي لمحاولاتها”، وأنه اتصل بالأميركيين لـيكف الإماراتيون مؤامراتهم عن تونس.

وشدد المرزوقي، في حوار تلفزيوني مساء أمس على قناة “حنبعل” التونسية، على أن “أيادي خارجية” عطّلت المسار الديمقراطي في تونس خلال رئاسته، مؤكدا أن في مقدمتها الإمارات “التي سعت للقضاء على التجربة التونسية”. وقال: “نجدّد تأكيدنا على شعورنا بوجود مؤامرة على تونس لزعزعة استقرارها تقف وراءها غرفة عمليات إماراتية”، مضيفا “لقد كاتبت الأميركيين وسلمت السفير الأميركي رسالة ليبلغها لحكومة بلده، طلبت فيها أن يكفّوا أيادي الإماراتيين عن تونس”.

وأكد الرئيس التونسي أن لديه أكثر من دليل على تورط الإماراتيين في عرقلة المسار الديمقراطي، من خلال تمويل الثورة المضادة ومنظومة الحكم السابقة، وشدد على أن “الإمارات تمول وتسلح في ليبيا وفي اليمن، وفي عدد من الدول التي عاشت ثورات لوأدها”.

من جانب آخر، كشف الرئيس التونسي السابق أن حكومة الباجي قائد السبسي هي من دعت لتنظيم مؤتمر أصدقاء سورية في تونس، مؤكدا أن “السبسي هو وحكومته من أخرج الآلاف من السجون، من بينهم إرهابيون وتكفيريون، والتاريخ يشهد، وكل شيء مسجل”.

قراش تؤكد ما كشف عنه كريشان جزء من أرشيف الرئاسة انتقل الى قطر

in A La Une/Tunisie by

قالت الناطقة الرسمية باسم رئاسة الجمهورية، سعيدة قراش، في ردها على تصريح رئيسة الحقيقة والكرامة سهام بن سدرين حول اختفاء جزء من أرشيف رئاسة الجمهورية، إن جزء من أرشيف الرئاسة اختفى في عهد الرئيس السابق محمد المنصف المرزوقي.

وأضاف سعيدة قراش خلال استضافتها صباح اليوم الجمعة، في برنامج الماتينال  باذاعة شمس أف أم، أن مستشار المرزوقي عزيز كريشان قال إن جزء من الأرشيف اختفى وتم تسليمه إلى جهات أجنبية.

وأبرزت قراش أن العملية منظمة قانونيا والأرشيف يسلم للمعهد الوطني للأرشيف وهذا ما قامت به رئاسة الجمهورية « لو كان هناك أمرا ما لكان مدير معهد الأرشيف أعلن عنها ».

وتابعت ضيفة  شمس آف آم، أن رئاسة الجمهورية قامت بكل ما يجب القيام به في إطار القانون بمسؤولية تامة واحترام كامل لمؤسسات الدولة.

وكان المستشار السابق للمنصف المرزوقي ، عزيز كريشان ، أكد في وقت سابق  قبل أن يتراجع عن ذلك وينفي الخبر جملة وتفصيلا  إن المخابرات القطرية تسلّمت أخطر أرشيف وهو الأرشيف الرئاسي ، موضحا أن الرئيس السابق ، المنصف المرزوقي، سلم ثلث الأرشيف الرئاسي في قرص صلب يحتوي ملفات ومعلومات خطيرة جدا تتعلق بمسائل استخباراتية وأمن الدولة .

وأضاف كريشان ان المخابرات القطرية تسلمت أرشيفا ثان من مؤسسة الأرشيف الوطني يتمثل في ملفات ومستندات على غاية كبيرة من الخطورة، مشيرة إلى أنه كان الاجدر ايداعها في الأرشيف الوطني او في مؤسسة تحدث للغرض وفق قوله .

لمعرفة خفايا تسليم البغدادي المحمودي تابعوا هذا الفيديو

in A La Une/Tunisie by

عاد موضوع البغدادي المحمودي الى الصدارة  بعد صدور حكم اليوم باعدامه وفي بيان نشره اليوم الثلاثاء  رئيس الجمهورية السابق المنصف المرزوقي الذي اتهم رئيس الحكومة السابق حمادي الجبالي بالوقوف وراء تسليمه للسلطات الليبية

وبالعودة الى  اللقاء الخاص الذي جمع السيدين الباجي قايد السبسي وحمادي الجبالي والذي وقع تسريبه في وقت لاحق

مع التأكيد مرة أخرى ان هذا التسجيل تم بغفلة مني شخصيا ومن مجموعة التقنيين الذين رافقوا السيد الباجي قايد السبسي في اخر يوم له بالقصبة

وخلال هذا الحوار نستمع الى السيد حمادي الجبالي يطلب النصح من السبسي فيما يخص ملف المحمودي

 

 

الحملة الشعبية لمساندة المنصف المرزوقي الإحتجاجات تصل العاصمة و مناوشات بين البوليس و أبناء حي التحرير بالعاصمة

in A La Une/élections 2014/Tunisie by

عماد الدايمي يتوقع المرزوقي سيفوز بالرئاسية من الدورة الأولى

in A La Une/élections 2014 by

توقع عماد الدايمي رئيس حزب المؤتمر من اجل الجمهورية فوز الرئيس الحالي محمد المنصف المرزوقي من الدورة  الأولى للانتخابات الرئاسية

وقال الدايمي في حوار أجرته معه صحيفة الشرق الأوسط نشر اليوم الاثنين ان المرزوقي اصبح يملك تجربة كبيرة في مسؤولية تسيير أجهزة الدولة كما ان حزب المؤتمر هو الحزب المستأمن على مبادئ الثورة   » نحن نطرح أنفسنا كحزب مستأمن على مبادئ الثورة ومتشبع بمسؤولية الحكم، ونقدم أنفسنا كبديل سياسي قادر على حكم تونس، ونسعى إلى ضمان الأغلبية في البرلمان التونسي المقبل، خاصة أننا أصحاب مشروع متكامل فيه مرشح للرئاسة يحظى بثقة فئات كثيرة منالتونسيين، ولديه حظوظ وفيرة للفوز بالرئاسة من الدور الأول « 

من جهة أخرى قال الدايمي ان الترويكا تسببت في مشاكل كثيرة لحزب المؤتمر وانهم غير مستعدين لاعادة التجربة الا وفق شروط معينة  » نحن  أكثر من تضرر من هذا التحالف الثلاثي لأننا ضحينا باستقرارنا الداخلي لأجل استقرار بلادنا. لقد تسببت التجربة في عدة قلاقل، لكننا نعتقد أن ذاك التحالف قد حمى تونس من مصير مجهول مثل ما آلت إليه الأوضاع في عدة بلدان عربية أخرى من انقلابات وفوضى شاملة ونحن اليوم نمتلك تقديرا أكثر نضجا للوضع السياسي، ولدينا نظرة مختلفة لشروط أي تحالف سياسي مقبل، ونحن غير مستعدين لإعادة تجربة التحالف السياسي مع بقية مكونات المشهد السياسي بنفس الأخطاء السابقة « 

بتهمة اهدار المال العام زياد الهاني يلاحق المرزوقي قضائيا

in A La Une/élections 2014 by

قرر  اليوم الاثنين الإعلامي زياد الهاني  والمرشح المستقل للانتخابات الرئاسية ملاحقة الرئيس المؤقت محمد المنصف المرزوقي قضائيا بسبب اهدار المال العام واستغلال إمكانات الدولة التونسية لغايات انتخابية

وفي رسالة مرفقة بشريط فيديو يؤكد ما ذهب اليه من اتهامات قال الهاني انه من حق المرزوقي بصفته مترشحا للانتخابات الرئاسية اجتماعات بمناصريه، فذلك حقه الذي لا يمكن أن ينازعه فيه أحد

و في رسالته التي قال انها بلاغ مفتوح يتوجه به الى وكيل الجمهورية لدى المحكمة الابتدائية بتونس للتبع المرزوقي من اجل ما نسب اليه قال الهاني ان المرزوقي الذي أفرد نفسه بصفة الفضيلة والدفاع عن القيم ويجعل جميع منافسيه شياطينا لا يستحقون غير الرجّم،  »  فما هو إلّ بائع كلام كغيره، وذلك مألوف في المزادات الانتخابية « 

كما  » أن يصل الشبق السلطوي بمحمد المنصف المرزوقي حدّ الانتشاء بمدحيّة نفاقيّة انتهت بتقبيل صلعته وعناق حميمي مع مدّاحه، فذلك شأنه ككل المهوسين بالسلطة والمحكومين بشهوة الحكم « 

ولكن يقول الهاني انه ليس من حق  المترشح المرزوقي اجتماعه الانتخابي في قصر قرطاج وبإمكانات الدولة التونسية وميزانيتها التي تستقطع من رواتبنا الهزيلة أنا وغيري، فذلك ما لا يمكنني القبول به  » وحسب الهاني فان ما قام به المرزوقي يعد مخالفة انتخابية   » أرفعها للهيئة المستقلة للانتخابات، وجريمة استخلاص فائدة لنفسه لا وجه لها، التي يعاقب عليها الفصل 96 من المجلة الجزائية « 

الهاني قدم لوكيل الجمهورية رابطا لشريط  الفيديو المعنون « الاجتماع الداخلي للتنسيقات الجهوية للحملة الانتخابية للرئاسية للدكتور محمد المنصف المرزوقي »

وافق عليها الرئيس الحقوقي المنصف المرزوقي الاتحاد الافريقي يمنح الحصانة للرؤساء الافارقة من أية ملاحقة قضائية أمام المحكمة الافريقية لحقوق الانسان

in Tunisie by

بعد دفاعه المستميت على منع اي محاولة للافلات من العقاب لاي مسؤول سياسي وتنديده بالفساد ودعوته للحكم الرشيد في القارة خلال القمة الافريقية التي احتصنتها غينيا الاستوائية لم ير الرئيس المؤقت المنصف المرزوقي لكونه أحد المسؤولين عن السياسة الخارجية في تونس اي مانع ان يصوت مندوب تونس يوم أمس الجمعة  على قرار يمنح بوجبه الاتحاد الافريقي حصانة للقادة الأفارقة أثناء توليهم الحكم أمام المحكمة الإفريقية لحقوق الإنسان التي سيتم تشكيلها، مما آثار غضب منظمات حقوقية اعترضت على تراجع مكافحة ظاهرة الافلات من العقاب وكان المرزوقي وافق على هذا المشروع خلال القمة الافريقية التي انعقدت بماليبو نهاية الشهر الماضي ولكن لم يتم الكشف عن هذا المشروع سوى يوم امس الجمعة
وقال فنسان نميهيلي، مدير العلاقات القانونية في الاتحاد الإفريقي « لن يخضع القادة وكبار المسئولين الحكوميين للمحاكمة أثناء وجودهم في الحكم، لأن سفينة الدولة تحتاج قيادة »
وقال: إن الدول الأعضاء صوتت بالإجماع لمصلحة القرار الذي يحصن القادة ضد الملاحقة أمام المحكمة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب، ولن يصبح القرار فاعلًا إلا بعد تفعيل المحكمة، وهو أمر لا يتوقع حدوثه قبل سنوات،
وشجبت منظمات للدفاع عن حقوق الإنسان القرار الذي اعتبرته منظمة العفو الدولية في بيان « خطوة إلى الوراء في مكافحة الافلات من العقاب وخيانة لضحايا الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان »
ومن بين الرؤساء الحاكمين، وجهت المحكمة الجنائية الدولية الاتهام إلى الرئيس الكيني أوهور كنياتي ونائبه وليام روتو، والرئيس السوداني عمر البشير
واتهم الاتحاد الإفريقي المحكمة الجنائية الدولية بالعنصرية، مؤكدا أنها تستهدف الأفارقة، وطلب الاتحاد نهاية 2013 بتعليق محاكمة قادة كينيا، لكن الأمم المتحدة رفضت ذلك، وطرحت فكرة إقامة محكمة إفريقيا لحقوق الإنسان في 1998 لكنها لا تزال تواجه مشكلات مالية كما لم يتم بعد الاتفاق على دورها

 

 

يساند الشرعية في ليبيا المرزوقي يتجه نحو ارتكاب خطيئة أخرى

in Tunisie by

فيما تلتزم الدول الكبرى الصمت تجاه ما يجري في ليبيا من أحداث لمعرفة أين تسير الاوضاع وتتضح الرؤية سارع رئيس الجمهورية المؤقت الى الاتصال هاتفيا برئيس المؤتمر الوطني العام المنحل ليؤكد له تمسك تونس بالشرعية في ليبيا .

ويبدو ان رئيس الجمهورية يتجه نحو ارتكاب خطيئة جديدة ستضر بمصالحنا الحيوية مع الجارة ليبيا ويعرض حياة الالاف من التونسيين للخطر  متناسيا في ذات الوقت وجود رهينتين من السفارة التونسية بطرابلس بين ايادي مجموعة من الارهابييين يجدون كل الدعم من أعضاء بالمؤمتمر الوطني العام وفق شهادات عدد من الدبلوماسيين الليبيين وكذلك رئيس الوزراء الليبي السابق .

تسربت انباء اعن غضب شديد من قبل عدة قيادات سياسية وامنية في ليبيا تلعن الموقف التونسي مما يجري في ليبيا واعتبرته تدخلا صارخا في شؤونها الداخلية .

وكالعادة وجدنا انفسنا اليد في اليد  مع دولة قطر في مساندة الشرعية العاجزة في ليبيا والتي يسيطر على مفاصلها أمراء الحرب هناك .

كان من الاجدر بالسيد المنصف المرزوقي ان يلزم الحذر في تصريحاته ويتابع جولات السفير الفرنسي في منطقة الزنتان اين التقى بكبار الشيوخ هناك ليؤكد لهم عن دعم فرنسي غير معلن لما يجري من عمليات تطهير لغلاة المتشددين والتكفيريين الذين انتشروا على كامل التراب الليبي .  كما كان من الاجدر به ايضا ان يقرأ الرسالة المشفرة التي بعثت بهاد يبورا جونس الى الشعب الليبي عبر تغريدة من جملة واحدة على موقعها بتويتر  » لا مكان للارهاب والارهابيين في ليبيا « 

كان من الاجدر برئيس الجمهورية المؤقت ان ينسق تصريحاته مع وزارة الخارجية التي تتابع عن قرب ما يدور في ليبيا وان يحصل منها على الكلمات المناسبة المطلوب استخدامها في مثل هذا الوضع

في الصورة السفير الفرنسي في جولة في مناطق الزنتان

Go to Top