L'actualité où vous êtes

Tag archive

تونسية

غدا التوقيع على برنامج لدعم التكوين المهني بشراكة تونسية فرنسية

in A La Une/Tunisie by

يتم يوم الغد السبت 22أكتوبر 2016 على الساعة العاشرة صباحا بوزارة التكوين المهني والتشغيل موكب توقيع الاتفاق الإطاري المشترك لبرنامج دعم التكوين والإدماج المهني  بالشراكة بين الاتحاد العام التونسي للشغل ووزارة التكوين المهني والتشغيل والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية وبتمويل من الوكالة الفرنسية للتنمية والاتحاد الاوروبي

ويأتي هذا الاتفاق انسجاما مع التمشي المعتمد في إطار العقد الاجتماعي من خلال مأسسة بجهاز التكوين المهني والأخذ بعين الاعتبار حركيّة التشغيل والحاجيات من الكفاءات على المستويين الوطني والجهوي .

ثلاث سنوات سجنا لتونسية فرنسية لتمجيدها للارهاب

in A La Une/Tunisie by

أعلن القضاء الفرنسي، السبت، أن محكمة في نيس (جنوب) قضت بسجن شابة فرنسية – تونسية ثلاث سنوات مع النفاذ بعدما أدانتها بتهمة تمجيد الإرهاب علنًا والحض عليه بسبب حيازتها كمية ضخمة من الكتب والمواد الدعائية المتشددة بما فيها أشرطة فيديو لعمليات إعدام نفذها تنظيم «داعش».

وقال جان-ميشال بريتر، المدعي العام في نيس، وفق «فرانس برس»، إن محكمة الجنح في المدينة دانت الشابة البالغة من العمر 28 عامًا بتهمة تمجيد عمل إرهابي علنًا وحيازة وثائق تمجد الإرهاب، مشيرًا إلى أن المدانة لم تكتف بحيازة هذه المواد، بل أرسلت إلى آخرين صورًا وأشرطة فيديو لعمليات إعدام نفذها المتطرفون.

من جهتها، أفادت صحيفة «نيس-ماتان» ،التي حضرت جلسة النطق بالحكم، الجمعة، بأن كلمة السر التي كانت المدانة تستخدمها لجهاز الكمبيوتر اللوحي خاصتها هي «الجهاد 11/9/2001»، في إشارة إلى هجمات 11 سبتمبر 2001.

وبحسب الصحيفة، فإن المدانة تقطن في كانيه (الألب-ماريتيم) واسمها كان مدرجًا على قوائم أجهزة مكافحة الإرهاب تحت الخانة «إس» (خطر على أمن الدولة) وقد اُعتقلت الأربعاء في المطار لدى عودتها من تونس حين ضبطت الجمارك على هاتفها النقال وكمبيوترها اللوحي مواد دعائية للمتطرفين.

والمدانة كانت تعمل نادلة في مطعم وهي منذ عامين عاطلة عن العمل وتعيش على المعونة الاجتماعية.

 

غارة أمريكية تقتل عناصر تونسية مسؤولة عن هجومي باردو وسوسة

in A La Une by

قال مسؤول أمريكي « إن القصف وقع على مخيم قرب صبراتة غرب طرابلس، وقتل خلاله أكثر من 30 مجنداً لتنظيم داعش في الموقع، وكثير منهم يعتقد أنهم من تونس ». وأضاف « ان مسؤولي المخابرات يحاولون تحديد ما إذا كان القيادي، نور الدين شوشان، قد قتل في الهجوم ». مشيراً إلى « ان شوشان كان قيادياً كبيرا للدولة الإسلامية، ويعتقد أنه مسؤول على هجمات متحف باردو التي اسفرت عن مقتل 22 شخصا العام الماضي وعن هجمات منتجع سوسة التي قتل فيها 38 شخصا ».

من جانبه قال حسين الدوادي، عميد بلدية صبراتة، في تصريحات نقلتها قناة ليبيا: « إن القصف كان دقيق جداً وعدد القتلى والجرحى كبير وهم من جنسيات عربية والبعض منهم حديث الوصول الى ليبيا ولا توجد اي اصابات بالمنازل المجاورة. » وأكد الدوادي في تصريحات لوسائل إعلام محلية على عدد القتلى بلغ الأربعين شخصاً، من بينهم تونسيون، وأن ستة آخرين أصيبوا، في حصيلة أولية.

وقال أحد سكان صبراته إن المنزل الذي تم استهدافه مكون من عدة طوابق ويعود لشخص مقرب من تنظيم داعش، ويقيم به أجانب يشتبه في انتمائهم لتنظيم داعش. وأشارت مصادر ميدانية أن قيادياً كبيراً في التنظيم يدعى، ‏أبو طلحة المهاجر، يرجح أن يكون تونسياً، قد لقي حتفه خلال القصف. ورفع ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لآثار القصف، وجثث يتم استخراجها من تحت الانقاض من قبل عدد من المواطنين.

ويذكر أن تنظيم داعش ينشط بشكل مكثف في مدينة صبراته وما حولها، وأعلن عن وجوده في منطقة الخطاطبة قبل شهرين تقريبا بعد أن قام بتنظيم استعراض مسلح في تلك المنطقة الواقعة بضواحي المدينة.

تقطنه 130 عائلة تونسية السلطات الجزائرية تستعد لاخلاء أكبر حي للصفيح بالعاصمة

in A La Une/Tunisie by

تستعد د بلدية جسر قسنطينة  لاخلاء اكبر حي قصديري بالعاصمة الجزائرية  الذي يطلق عليه اسم حي الرملي والذي تقطن به 130 عائلة تونسية  من بين 2800 عائلة من مختلف الجنسيات اضافة الى عائلات جزائرية معوزة

وتقوم حاليا السلطات البلدية بالتحرير على المقيمين فيه قصد تسوية وضعية عددا من هذه العائلات لكن يبدو ان تسوية  وضعية العائلات التونسية التي لا يعرف الى حد الان كيفية وصولها الى هناك وان كانت السلطات القنصلية التونسية على علم بوضعياتها 

Go to Top