L'actualité où vous êtes

Tag archive

غازي الجريبي

غازي الجريبي اذنت بفتح بحث تحقيقي حول تسجيل منسوب لعدنان منصر

in A La Une/Tunisie by

أكد السيد غازي الجريبي وزير العدل في تصريح لموقع تونيزي تيليغراف اليوم الجمعة  انه اذن للوكيل العام  لدى محكمة الاستئناف بتونس بفتح بحث تحقيقي بخصوص ما تضمنه التسجيل المنسوب لعدنان منصر وقال الجريبي « ان هذا القرار تم اتخاذه منذ ثلاثة أيام وان العدالة ستأخذ مجراها »

ويظهر  التسجيل المنسوب الى منصر القيادي في حزب حراك تونس الإرادة  وهو يتحدث عن امتلاك أنصار المرزوقي للسلاح.

وقال منصر، وفق ما جاء في التسريب، ان الشبان الذين عملوا في الحملة الإنتخابية للحزب اعلموه بامتلاكهم للسلاح الا انه حذرهم مغبة الوقوع في العنف.

واصدر الحزب بيانا جاء فيه  » أن ذلك المقطع مركب بشكل حرّف عن قصد الكلام الذي يندد بالعنف وخطر الوقوع فيه وهو كلام قيل في جلسة نقاش غير رسمية في أعقاب الحملة الانتخابية الرئاسية لسنة 2014.
وبالنظر الى خطورة جرم الفبركة في هذا السياق وما تلتها من حملة جاهزة مسبقا لاستهداف حراك تونس الارادة والمس من صورته كحزب مدني ديمقراطي يسعى الى أخلقة السياسة وناضل مؤسسوه طيلة عقود طويلة ومازالوا يناضلون ضد الاستبداد والعنف والفساد بالوسائل السلمية القانونية، فان الحزب سيقوم بكل الاجراءات القانونية لمحاكمة الجهات غير المسؤولة التي روَّجت لهذا المقطع المفبرك ونشرته في إطار تشويه الحزب وشغلنا وإلهاء الرأي العام عن أزمة منظومة الحكم الخانقة وعن القضايا الحقيقية مثل الوضع المتفجر في تطاوين على اثر اختيار الحكومة للحل الأمني الفاشل ومثل الحرب ضد لوبيات الفساد. » 

غازي الجريبي الحسم في قضايا الفساد يتطلب ما بين 7 و8سنوات

in A La Une/Tunisie by

أكد وزير العدل غازي الجريبي أن الحكومة بصدد الايفاء بوعودها فيما يتعلق بمكافحة الفساد وملاحقة الفاسدين واحالتهم على القضاء

الجريبي الذي كان يتحدث بالأمس ضمن برنامج 24-7 بقناة الحوار التونسي أكد ان هناك انتقادات نتفهمها بسبب عدم صدور احكام قضائية الى حد الان  » فالمسألة معقدة وتحتاج الى وقت قد يتراوح ما بين السبع والثماني سنوات للبت نهائيا في قضايا يمكن ان تتفرع عنها قضايا اخرى ومتهمون اخرون  »

وكشف الجريبي ان الاجتماع الاخير الذي جمعه بالوكلاء العامين  تم التأكيد خلاله على اعطاء اهمية قصوى لملفات الفساد

وعلم موقع تونيزي تيليغراف بان القطب القضائي تسلم مؤخرا 50 ملف فساد يشتبه فيها بتورط مسؤولين بعدد من المؤسسات العمومية

وتتواصل التحريات الان في بقية الملفات التي ارسلتها الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد لرئاسة الحكومة ويبلغ عددها 200 ملف .

ومازالت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد تطالب بابعاد  أحد المستشارين برئاسة الحكومة بعد أن تعلقت به شبهة فساد

الا أن رئيس الحكومة وحسب مصادرنا ارتأى التريث خاصة وان المعني سيحال قريبا على التقاعد .

الأزمة بين الحكومة والمحامين في طريقها الى الحل

in A La Une/Tunisie by
الحكومة

قالت مصادر حقوقية قريبة من المحادثات الجارية بين ممثلي الحكومة وعمادة المحامين ان الازمة القائمة بين الطرفين في طريقها الى حل يرضي جميع الأطراف خاصة بعد التزام ممثلي المحامين بمبدأ خضوع جميع المهنالحرة لدفع الضريبة و حسب مصادرنا فان  المفاوضات التي يقودها وزير العدل غازي الجريبي  من المتوقع ان تنتهي الى اتفاق يجري التفاوض حول تفاصيله مع اهل المهنة

وتجمع المحامون بقصر العدالة أمس ، رافعين شعارات تندد بمشروع قانون الجباية، كما توجهوا  في مسيرة  إلى ساحة الحكومة بالقصبة. ودخلوا في إضراب عن العمل،  استجابة لدعوة الهيئة الوطنية للمحامين، حيث تمت مقاطعة الجلسات القضائية، وحضر المحتجون بالزي الرسمي.

وفي ميزانية العام المقبل، ينص القانون الجديد على فرض ضريبة على كل المحامين قيمتها بين ثمانية دولارات و25 دولارًا عن كل قضية يكلف بها المحامي.

وكان رئيس الوزراء، يوسف الشاهد، وعد بإجراءات «إصلاحية»، من بينها زيادة الضرائب على قطاعات مثل الأطباء والمحامين، وتجميد زيادة الأجور في القطاع العام، ورفع الضريبة على الشركات.

المدون ياسين العياري يعلن الحرب على رئيس الحكومة ووزير الدفاع فتش عن المال

in A La Une by

 

محاولة ابتزاز فاشلة لوزارة الدفاع الوطني تبعا لما أورده الموقع الالكتروني « بيزنس نيوز » بتاريخ 25 أوت 2014 حول الحملة التي يشنها المدوّن ياسين العياري على رئيس الحكومة مهدي جمعة ووزير الدفاع الوطني غازي الجريبي

لقد عودنا السيد ياسين العياري بمثل هذه الحملات لكن ان يصل الامر الى حد اعلان الحرب على المؤسسة العسكرية ورئاسة الحكومة دفعة واحدة فالامر مثير للحيرة خاصة اذا ما ارتبطت بأسرار تهم امن الدولة الداخلي والخارجي وهو ما يحملنا على التساؤل عن الجهة التي تزود العياري بكل هذه المعطيات وتضمن له الحماية من أية ملاحقة قانونية 

المتابعون  للشان السياسي في تونس يعرفون ان العلاقة بين قصر قرطاج وقصر الحكومة بالقصبة ليست على ما يرام وشهد القاصي والداني فصولا متعددة منها سواء تعلق الامر بالشان الداخلي او الخارجي فالتنافس بدأ مكشوفا وقد في عدد من الاحيان الى نتائج عكسية

ولكن السيد مهدي جمعة او فريقه الحكومي لن يكون اي واحد منهم طرفا في المعركة الانتخابية القادمة حتى نحيل ما كشف عنه العياري من معطيات الى التنافس الحزبي حتى وان كان ضربا تحت الحزام كما يقال عندنا في تونس

ولكن المؤكد ان ما حصل لا يمكن ابعاده عن دوائر قريبة من قصر قرطاج، تبيّن إثر مزيد من البحث والتحرّي وبعد الحصول على جملة من المعطيات من دوائر قريبة من رئاسة الحكومة أنّ الحملة التي يشنّها المدوّن المذكور، وبالإضافة إلى الأسباب المبيّنة أعلاه، ترجع إلى الرفض القطعي لوزير الدفاع الوطني للصفقة التي رعتها رئاسة الجمهورية بغاية إطلاق سراح الديبلوماسيين التونسيين المختطفين في ليبيا مقابل الإفراج عن إرهابيين ليبيين تورطا في عملية الروحية التي راح ضحيتها الشهيد العقيد الطاهر العياري والد المدوّن. وقد تمسّك وزير الدفاع برفض تسليم الإرهابيين بالنظر إلى تورطهما في قتل عسكريين وهي جريمة لا يمكن التغاضي عنها ولا السماح بمرورها دون نيل العقاب المستوجب خاصة وأنّ العكس سيؤول إلى استباحة دماء الجنود التونسيين وانتهاك السيادة الوطنية. ومن المؤكّد أنّ هذا الرفض الذي أسقط حاسبات المدوّن في الماء، لم يرق لياسين العياري خاصة وأنّ الصفقة المذكورة تضمنت دفع التعويضات المحكوم بها لعائلتي الشهيدين والمقدّرة بمئات الملايين وقد سبق للمدوّن أن عبّر عن موافقته على بيع دم أبيه والحصول على التعويضات من قبل عائلات الإرهابيين مقابل إطلاق سراح ذويهم من السجون التونسية وهو ما استندت عليه رئاسة الجمهورية للضغط في اتجاه إبرام الصفقة. ولا ندري هل أنّ ياسين العياري حصل على موافقة إخوته ووالدته أم تصرّف دون علمهم خاصة وأنّه سبق وأن تسلّم مساعدة مالية من وزارة الدفاع الوطني تقدّر بعشرين ألف دينار تولّى إنفاقها دون علم بقية الورثة ممّا دفع والدته إلى التذمّر من عدم حصولها على أيّ مساعدة قبل أن تدرك ما اقترفه ابنها

تونس – وزارة الدفاع ترسل الرقيب منتصر البناني للعلاج بفرنسا

in Tunisie by

في نطاق مواصلة تأمين الإحاطة الصحية الخاصة بالرقيب منتصر البناني الذي أصيب في عينيه أثناء القيام بواجبه، قرر  اليوم الاثنين وزير الدفاع الوطني السيد غازي الجريبي إرساله إلى مستشفى فال دي قراس بفرنسا الذي تتوفر فيه تجهيزات متطورة في الاختصاص، لمواصلة تلقي العلاج بعد أن أجريت عليه عملية جراحية المستشفى العسكري بتونس من طرف كفاءات طبية تونسية لاستخراج الشظايا التي علقت بعينيه إثر انفجار لغم. ويأتي هذا القرار بعد أن قام الفريق   الطبي التونسي بتأمين المرحلة الأولى من العلاج واقتراح إرساله لمواصلة العلاج بالخارج لضمان أكثر حظوظ للتعافي

وكان البناني أصيب الاسبوع الماضي في انفجار لغم بجبل الشعانبي خلف له اصابة بليغة في عينه

Go to Top